هل سيبيع التحالف انتصارات الحشد ؟

بعد النصر الذي حققه ابناؤنا المجاهدون، في سوح الوغى متحدين كل الدعم الامريكي لداعش ،اخبار تسربت من عمق المنطقة الخضراء، مفادها ان السفارتين الامريكية والبريطانية بعثتا وفودهما لمتخاذلي التحالف الوطني، من اجل الضغط لقبول اعلان المصالحة مع اتحاد الوطنية ،طبعا بعد يأس الامريكان من امكانية دحر المقاومة بدؤوا يبحثون عن استراتيجية جديدة تمرر مصالحهم، والسؤال هنا هل سيكمل المتخاذلون تخاذلهم خدمة لاسيادهم الامريكان؟ ام ان للتخاذل حدا يقف عنده؟ وهل ستخضع المقاومة لضغوط سياسية توقف عملياتها؟ لا سيما ان بوادر الانقلاب تلوح بالافق ليعود البعث مرة اخرى،تساؤلات تأتي بأجاباتها الايام القادمة.

زين الحياوي

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.