هزم الاستكبار…!

بخروج امريكا من العراق مهزومة بفضل المقاومين الشرفاء..الاقرار بان لا حل غير الحوار مع الاسد..رفع كل من الجمهورية الاسلامية والمقاومة الاسلامية في لبنان حزب الله من قائمتها للارهاب..بوادر لخضوع امريكي لبرنامج ايران النووي السلمي..اقرار امريكي بأن لايران دورا مهما في دعم الشعب العراقي في حربه ضد داعش..انحسار داعش وخصوصا بعد دحره في صلاح الدين وقصر المسافة الى الموصل بعد ان اعدوا كل العدد و كل الامكانيات والمساعدات الجوية لداعش الا انه لم يصمد وخطة ثلاث سنوات قد ذهبت في مهب الريح.
الهلال الشيعي المقاوم

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.