سيناريو معركة الموصل

سيمنع منعا باتا دخول اي قوات من الوسط والجنوب ، وستندلع معارك رمزية بدعم جوي من الامريكان ، وتلحق بعض الخسائر الطفيفة بين صفوف قوات النجيفي والبيشمركة, داعش الاجنبية ستنسحب جراء هذا العرض المسرحي، وتبقى داعش الداخل بعد ان تغير زيها.سيعمل على ابراز دور بطولي للطائفة السنية لمعادلة الدور البطولي للشيعة، وخلق شخصيات سنية قيادية جهادية مقابل الشخصيات الشيعية والمرشحون بقوة لهذا الدور هما النجيفيان. لن يكون هناك محرر للعراق من لون واحد.وفي الجهة المقابلة سيتم ادماج داعش الداخل تحت تشكيل الحرس الوطني. وستكون الموصل معبرا حيويا وساحة خلفية لداعش سوريا.
ابن العراق

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.