بعبارة واحدة

ان حياة المجتمع الاسلامي وديمومتها مرهونة بوجود الحكومة والقيادة الشرعية ليقوم الناس بالقسط والعدل ، وهو الهدف الاساسي من بعثة الانبياء كما جاء به صريح القرآن الكريم ,وعليه فلا مجال للشك في ان الدين لا يمكن انفكاكه عن السياسة ، كما ان السياسة في المجتمع الاسلامي لا يمكن ان تكون بمعزل عن الدين وتعاليمه.
التوجيه العقائدي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.