ولايتي يتباحث مع السيد نصرالله حول قضايا المنطقة

13940229000139_PhotoI

التقى مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي، الاثنين، الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، وبحث معه حول اهم القضايا الاقليمية وانتصارات جبهة المقاومة ومكافحة التطرف والتيارات التكفيرية.

جاء ذلك في ختام زيارة ولايتي الى لبنان والتي استغرقت يوما واحدا للمشاركة في “الملتقى العلمائي لاجل فلسطين”.

وفي اللقاء استعرض السيد نصرالله احدث التطورات الاقليمية والقضايا المتعلقة بالتطرف والتيارات التكفيرية وكذلك اجراءات تيار المقاومة واشار الى الانتصارات الحاصلة في القلمون وسائر المناطق، مشيدا بدعم وتدابير الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واعرب ولايتي عن سروره لهذا اللقاء، وهنأ لمناسبة الانتصارات الحاصلة، واكد اهمية وحدة العالم الاسلامي والدول والفئات التي تحمل ماضيا في سياق تضافر الجهود والتعاون في مختلف المجالات لمكافحة التطرف والجماعات التكفيرية وقال، ان الجماعات التكفيرية والمتطرفة تسعى في ظل الدعم من بعض الدول والحكومات في المنطقة لعرض صورة عنيفة عن الاسلام والتخطيط حتى لتقسيم بعض الدول الاسلامية.

واضاف، ان تيار المقاومة الذي حقق انتصارات كبيرة في مواجهة الكيان الصهيوني سينتصر في الساحة ايضا كما في السابق، ومن المؤكد ان الاعداء لا يمكنهم تحقيق احلامهم البغيضة في المنطقة وبعض الدول فيها مثل سوريا ولبنان والعراق.

واشار ولايتي الى الانتصارات الحاصلة في مواجهة التيارات التكفيرية ومنها داعش في المنطقة، معربا عن امله بتوسيع نطاق هذه النجاحات اكثر من ذي قبل وان نشهد زوال هذه التيارات التي ترتكب الجرائم بدعم من بعض الدول، مؤكدا حتمية انتصار تيار المقاومة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.