لبيك ياحسين

هو شعار انساني للاحرار وعقائدي للثوار واعظم رمز تاريخي للصراع بين الحق والباطل ولهذا سيتخذه الامام المهدي “عجل الله فرجه” شعارا له، والتأكيد على استحضار المنهج الحسيني في تراثنا هو للتأكيد على التمسك بالمنهج الذي تضمن به الامـــة استقامتها واهدافها طــــول الدرب.
والذي يصنع امة عاشورائية تنتصر بالدم على السيف ولهذا مثل دافعا قويا للدفاع والتضحية والجهاد والشهادة ولم يوجه في يـــــــــــوم من الايام ضد السنة ومن الطبيــــــــــــعي ان يستفز النواصب!.
ربيع العراقي

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.