علوي: الأمن الايراني أحبط مؤامرات عديدة لتشكيل مجاميع إرهابية

 

13106841361150144

اشار وزير الامن الايراني محمود علوي الى أن اي تحرك للارهابيين في اي نقطة في البلاد لن يخفى على الاجهزة الامنية، لافتاً الى القضاء على الارهابي المسمى “ابو حفص” قبل فترة في جنوب شرق البلاد.

وفي كلمة خلال اجتماع الجمعية العامة السادسة لمدراء الاوقاف والشؤون الخيرية في البلاد، اكد علوي أن رادار الاجهزة الامنية والاستخبارية ليس له اي نقطة عمياء في البلاد، وقال “ان شخصا يدعى ابو حفص تسلل الى البلاد قبل فترة لتشكيل زمر ارهابية الا قواتنا الامنية تمكنت من القضاء عليه في منطقة بيرانشهر (جنوب شرق)”.

واضاف وزير الامن الايراني ان الاعداء وجهوا كذلك الكثير من الزمر الارهابية الى مختلف مناطق البلاد للقيام بأعمال تخريب وتفجير في نقاط حساسة ولكن بحمد الله وفي ظل جهود القوات الامنية تم اعتقالهم واحباط مخططاتهم.

واكد علوي ان اي فرد وفي اي مكان من البلاد لو اراد القيام باعمال ارهابية فانه سيتم الكشف عنه واعتقاله في ظل تعاون جميع القوى الامنية والقضائية سواء الحرس او الجيش او الامن الداخلي، الامر الذي يشير الى التضامن والتلاحم فيما بين الاجهزة الامنية والاستخبارية في البلاد.

واعتبر وزير الامن ان العالم الاسلامي يواجه اليوم خطر ايجاد قطبية ثنائية مزيفة وللاسف تواكب بعض دول المنطقة الاعداء في هذا السياق وتنفق اموالاً طائلة في العراق وسوريا وغيرهما، ويشنون الحرب على اليمن للوصول الى مآربهم.

واشار الى محاولات الاعداء والاستكبار الرامية لخلق قطبية ثنائية مزيفة بين الشيعة والسنة واثارة العداء والتناحر بينهما في المجتمع الاسلامي، مؤكداً ضرورة المزيد من التضامن والتعاضد في صفوف الامة. وقال، ان اعداء النظام يسعون لخلق قطبية ثنائية في ايران الاسلامية الا ان العلاج لهذا الامر مثلما قال سماحة قائد الثورة الاسلامية هو التضامن بين الحكومة والشعب قلبًا ولسانًا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.