روحاني: سياسة ايران قائمة علی التعاون وبناء الثقة وازالة التوتر

سياسة ايران قائمة علی التعاون وبناء الثقة وازالة التوتر

قال رئیس الجمهورية حسن ورحاني ان سیاسة ايران قائمة علی الردع والتعاون وازالة التوتر وبناء الثقة مع العالم کله مؤکدا ان الحوار مع الاخر سیكون مثمرا اذا ما کان البلد مقتدرا.

وقال الرئيس روحاني في كلمة له اليوم السبت خلال مراسم تكريم “يوم الصناعة الدفاعية” في البلاد، ان حركة متسارعة قد جرت نحو الاكتفاء الذاتي في مجال الصناعة الدفاعية خلال العام الاخير.

واضاف، ان الصناعة الدفاعية خاصة في الاقسام ذات الاسرار العسكرية يجب ان تبقى خاصة بوزارة الدفاع واقسام اخرى خاصة بالقوات المسلحة ولكن ينبغي في بقية الامور الاستفادة من المنجزات الصناعية خارج اطار هاتين المؤسستين وهو ما يخدم القوات المسلحة والصناعة في البلاد.

وقال، ان آمالنا واهدافنا دفاعية وليست حربية وان ديننا ونظامنا ديمقراطي الطابع وليس داعية حرب، ونحن لا نسعى وراء الحرب والعدوان فيما هنالك دول في العالم يشير شعار صناعاتها الى ان فكرها العسكري هو فكر العدوان والهجوم.

واعتبر الرئيس الايراني صنع حاملات الطائرات بما تحمله من طائرات ومروحيات وامكانيات بانه يهدف الى اغراض عسكرية هجومية فيما وراء البحار ولا يابهون عن استخدام اي نوع من الاسلحة والمعدات المعادية للانسانية من اجل تحقيق اغراضهم ومصالحهم الخاصة.

واكد ان الصناعة العسكرية لدولة ما تؤشر الى منهج تلك الدولة واضاف، ان صناعاتنا الدفاعية كانت على الدوام صناعة دافعت جيدا عن ارضنا ونظامنا وشعبنا ومصالحنا جيدا ولم نكن دعاة عدوان.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.