ألماني يلتقط صورة نادرة لطائرة تتعرض لصاعقة برق

لببب

تمكن مصور ألماني من التقاط صورة نادرة لطائرة ركاب وهي تتعرّض لصاعقة البرق أثناء عبورها طيف ألوان قوس قزح. ويقول بيرك موبيوس إن هذه الصورة على الأرجح أفضل وأهم صورة التقطها في حياته، ليس لجمال المنظر، بل لأنها وثقت لحظة نادرة من الصعب تكرارها بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية. وعلى الرغم من أن الركاب كانوا على متن الطائرة لحظة ضربها البرق، إلا أن أياً منهم لم يصب بأذى، ومن المرجح أنهم لم يشعروا حتى بما حصل. ويقول الخبراء إن البرق يضرب الطائرات بمعدل مرة إلى مرتين في السنة، وهو أمر طبيعي ولا يدعو للقلق كثيراً، خاصة وأن الطائرات الحديثة مزودة بأنظمة متطورة للتعامل مع الصواعق. وأوضح باتريك سميت وهو طيار ومؤلف كتاب “قمرة القيادة السرية” أن الصواعق يمكن أن تحدث بعض الأضرار الخارجية على هيكل الطائرة، أو تؤدي إلى أعطال ثانوية في الأنظمة الكهربائية، لكنها في معظم الحالات لا تترك أية أدلة على ضربها للطائرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.