لبنان .. جنة طبيعية تحوي في ربوعها آثار حضارات عديدة

iupopo

تزدهر السياحة في لبنان، هذا البلد الصغير بمساحته على الخارطة العالمية، لتحوله إلى مستقطب عالمي للسياح بفضل ما يتمتع به من تاريخ عريق وما شهده من حضارات توالت عليه منذ أقدم العصور، تاركة إلى أيامنا هذه آثارها راسخة في ربوعه,وكما أن طبيعته الخلابة والفريدة في محيطه ساهمت في تعزيز مكانته على الخريطة السياحية,فمن أفضل الأماكن السياحية في لبنان.• متحف بيروت الوطني:متحف بيروت الوطني هو المتحف الرسمي للبنان، هو حامي الكنوز الأثرية والتاريخية للبلاد، أنشئ عام 1942، ويضم حوالي 100 ألف قطعة أثرية في خزائنه، ولكنه يعرض 1300 منها. يعود تاريخ هذه الآثار إلى العصور الرومانية والإغريقية والإسلامية والمملوكية وعصر الحديد والبرونز
• مدينة بعلبك:مدينة أثرية وتاريخية لبنانية، يقصدها آلاف السياح سنوياً، نظراً لما تحويه من آثار الامبراطورية الرومانية، كقلعة بعلبك التي تحتضن أهم المعابد الرومانية. بالإضافة إلى آثار إسلامية تعود إلى العصر الأموي كمسجد ومقام السيدة خولة بنت الإمام الحسين. هذا وتضم عدداً من المنازل العثمانية التي بنيت في ذلك العصر. كل ذلك ساهم في إدراجها على قائمة مواقع التراث العالمي في لبنان التابعة لليونيسكو.
• غابات الأرز: زيارة غابات الأرز تحصل من خلالها على نزهة في فيء هذه الشجرات المعمّرة لا تنسى,تعدّ شجرة الأرز الرمز الرسمي للبنان وهي مصورة في وسط علمه, وما يميزها عن سواها من الأشجار أن عمر البعض منها يفوق الـ3000 سنة، ولها أهمية تاريخية ودينية، فمنها بني هيكل سليمان، وكان يستخدم الفينيقيون أخشابها في التجارة وبناء السفن,كما إستوطنها الرهبان المسيحيون الأوائل خلال هربهم من الرومان الوثنيين,هذا ويقصدها العديد من هواة رياضة التزلج في فصل الشتاء لممارسة هوايتهم,والجدير بالذكر أنها أدرجت على لائحة مواقع التراث العالمي في عام 1998، وباتت اليوم محمية طبيعية.• مدينة صور:مدينة جنوبية تطل على البحر المتوسط، كانت تعدّ إحدى أهم المدن الفينيقية واشتهرت في ذلك الوقت بالصباغ الأرجواني الذي عرف باسم أرجوان صور,وتضم العديد من المواقع الأثرية التي تعود غالبيتها إلى العصر الروماني، مثل موقع الباس الذي نجد فيه مدرجاً كبيراً تقوم عليه سباقات الخيول والعربات، في القرنين الثاني والسادس الميلادي,وتتميز بشواطئها السياحية التي يرتادها السياح الأجانب كما العرب,وهي من المدن اللبنانية التي أدرجت على لائحة مواقع التراث العالمي، وكان ذلك في عام 1984.
• الحمامات الرومانية:اكتشفت الحمامات الرومانية في بيروت في عام 1969وتقع في مكان محاط بحديقة لمحاولة إعادة أجواء الحدائق الرومانية القديمة,وتنظم على مدرجها الصغير حفلات موسيقية في الهواء الطلق.
• مغارة جعيتا:مغارة جعيتا أو كما تلقب جوهرة السياحة اللبنانية، تحتوي على تجاويف وشعاب ضيقة وهياكل تكونت بفعل الطبيعة وتسربت إليها المياه الكلسية من المرتفعات اللبنانية. تقسم المغارة إلى قسمين: المغارة العليا اكتشفت في عام 1958، والمغارة السفلى التي اكتشفت في الثلاثينات من القرن التاسع عشر,وبالإضافة إلى جمالها الطبيعي، تستقبل المغارة العديد من الحفلات الموسيقية لأشهر الموسيقيين في العالم,وتمنح مغارة جعيتا زوارها فرصة التنزه في داخلها عبر نفق يبلغ طوله 120 متر يتأملون على طوله الأشكال المكونة من فعل المياه وتفاعلها مع الصخر داخلها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.