مسلسل سيلفي وجزء من الحرب الناعمة

المرتكزات التي تقوم عليها الحرب الناعمة:استخدام الأساليب الأقل تكلفة قياسا إلى تكلفة الأساليب العسكرية والأمنية..واعتماد الطرق التي تستدرج الآخرين دون أدنى مقاومة..واستخدام البدائل التي غالبا» ما تترك أثارا ايجابية بعيدا» عن الأساليب الصدامية..ويعدّ الإعلام احد الأدوات الرئيسة في الحرب الناعمة بل تجاوز في بعض الأحيان هذا المستوى حتى عدّه بعض المراقبين والمختصين بأنه كل الحرب الناعمة فقد مارس الإعلام هذه الحرب بعدد من المسارات منها: تركيز الإعلام على الخوض في القضايا الداخلية والطائفية والعرقية والقومية والابتعاد عن قضايا إستراتيجية..الإكثار من الفضائيات الفنية وغير الفنية في المناطق التي تعارض النفوذ والسياسة الأمريكية وخاصة العالم العربي..التماهي الإعلامي أي جعل الإعلام للدول نسخة طبق الأصل شكلا ومضمونا مع الإعلام الغربي..زيادة تأثير المواقع الالكترونية في صناعة وتوجيه الرأي العام بما يتناسق مع الإستراتيجية الغربية والأمريكية في الهيمنة والنفوذ..توجيه وتحفيز الإعلام بأشكاله المتعددة في التركيز على الأفكار السطحية والابتعاد عن الأفكار التي تتيح اليقظة لدى الشعوب المستهدفة..ترويج وتهيئة تقنيات التواصل الذكية بما ينسجم وتأجيج الاضطرابات والانتفاضات والثورات التي شهدتها البلدان العربية وغيرها.
محمد شحم

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.