عن شبكة الهدف للتحليل السياسي والإعلامي

• المتتبع تاريخياً لشخصية مسعود يجدها اداة لمشروع خارجي يهدف الى تمزيق وحدة العراق وكذلك اسُتخدم دائما ضد ابناء جلدته خصوصا والعراق وشعبه عموما فمن الاتفاق مع المقبور واستخدامه السلاح بدعم البعث عام 1996 وصولا الى 2003 وما بعده حيث كان عاملا سلبيا في العملية السياسية ومصدر تهديد لها ولوحدة العراق وصولا الى يوم الاستفتاء إذ نفذ مخطط تهديد وحدة العراق وبشكل عملي وبعدها استخدم السلاح بوجه الدولة من خلال رفع السلاح بوجه القوات الامنية التي اعادت انتشارها وفرضت الامن في مناطق كان مستولياً عليها ، وكل هذه الافعال القانون العراقي يعاقب عليها بوصفها ارهاباً يهدد الدولة لذلك يجب تطبيق القانون بحقه وكل من ساعده في هذا المشروع الخطير.
كاظم الحاج

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.