خطورة كتم العطس بإغلاق الأنف والفم

حذّر أطباء من أن كتم العطس بإغلاق الأنف والفم، قد يسبب أضرارا بدنية خطيرة. وبحسب هيأة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، عالج مسعفون في مدينة ليستر البريطانية رجلا، يبلغ من العمر 34 عاما، أصيب بتمزق في الحلق بعدما حاول كتم عطسة قوية. وحينما لم يجد مكانا له، مزق الضغط الناجم عن العطس الأنسجة الرخوة في الحلق.
وعلى الرغم من كون ذلك الحادث نادرا وغير معتاد، قال أطباء إن على الناس إدراك خطورة ذلك الأمر. كما حذر أطباء عبر أحد الإصدارات التابعة لدورية «بي إم جا» الطبية، من أن كتم العطس قد يضر أيضا بالأذنين، بل وقد يؤدي إلى تمزق تمددات الأوعية الدموية في الدماغ. وقال الرجل إنه شعر بما يشبه «فرقعة» في عنقه، حينما حدث ذلك، ثم شعر بألم شديد وصعوبة في البلع والكلام.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.