المتحدث باسم الحكومة: العراق سيحاكم جميع الإرهابيين الأجانب وفقاً لقانونه

اكد المتحدث باسم المكتب الاعلامي لرئاسة الوزراء “سعد الحديثي” ، أن جميع الأجانب الذين ارتكبوا جرائم وانتهاكات بحق الشعب العراقي بشكل مباشر أو عبر الدعم والمساندة سيخضعون للقوانين العراقية، موضحا أن هذا الأمر ينطبق أيضا على النساء الأجنبيات اللواتي ارتكبن أفعالهن داخل الأراضي العراقية.وبين “الحديثي” إن العراق سينسق مع الدول التي ينتمي إليها المعتقلون في حال لم يثبت قيامهم بجرائم أو أعمال قتل وتفجير في العراق، من أجل تسليمهم، لافتا الى أن السلطات العراقية تحتجز عشرات النساء والأطفال من جنسيات مختلفة في مراكز متخصصة لحين البت بمصيرهم وبالتنسيق مع دولهم.وكان القضاء العراقي اصدر في وقت سابق حكما بإعدام تركية بعد إدانتها بالانتماء لداعش، فيما حكم بالسجن المؤبد على عشر نساء اذريات.من جانبه دعا النائب عن كتلة الأحرار البرلمانیة، عبد العزيز الظالمي، المجتمع الدولي لتسلیم المطلوبین الھاربین عبر مذكرات قبض,وبشان التعاون والتنسیق بین الحكومة العراقیة والانتربول أوضح الظالمي: التعاون الاستخباراتي أمر معمول به على مستوى العالم، والعراق متعاون في ھذا المجال مع الدول الأخرى وعندما يكون ھناك مطلوبون للعراق ينبغي أن يكون ھناك تعاون متبادل.
وأضاف: العراق طالب المجتمع الدولي عبر مذكرات قبض تسلیم المطلوبین، وھو بانتظار إجراءات الدول التي تحتضنھم،كالأردن مثلاً، وحتى الآن لیست ھناك إجراءات فعلیة من تلك الدول.وبعد الانتصار العسكري على داعش، أعلن رئیس الوزراء حیدر العبادي إن الحرب القادمة ھي محاربة الفساد، لا سیما وان العراق احتل المرتبة الـ 166 في قائمة من 176 دولة على مؤشر مدركات الفساد لعام 2016 الذي أصدرته منظمة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.