وعود متواصلة من دون تنفيذ ..موظفو العقود في وزارة الكهرباء وضياع المصير

المراقب العراقي – حسن الحاج
ينتظر مئات المتعاقدين في وزارة الكهرباء حلم التثبيت لسنوات عدة، وسط وعود فارغة استمرت طيلة الحكومات المتعاقبة من دون ان تجد طريقها في التنفيذ، اذ سيطر الفساد الاداري والمالي على مقدرات الوزارة فانعكس سلباً على ادائها طيلة السنوات السابقة، وعاد ايضاً بالسلب على تلك الشريحة الكبيرة في الوزارة التي يعتمد عمل الوزارة عليها بدرجة رئيسة.
أربعون الف متعاقد من أصحاب العقود في وزارة الكهرباء، تلقوا كماً هائلاً من الوعود، التي رُحّلت الى الحكومة المقبلة، التي ستعلق تثبيتهم على عدم وجود فرص بالموازنة.
وترى النائبة ماجدة التميمي «ان ما يقارب الـ ٤٠ الف موظف من أصحاب العقود في وزارة الكهرباء مهددون بإنهاء عقودهم»، مبينة «ان هؤلاء خدموا الوزارة لسنوات طوال وقدموا أفضل الخدمات دون الحصول على تثبيت على ملاك الوزارة».
وأوضحت التميمي في حديث خصت به (المراقب العراقي) «ان اللجنة المالية قدمت مقترحا في موازنة ٢٠١٣ على تثبيت العقود على الملاك الدائم لكن دون جدوى».
وأضافت «ان الوزارة تقوم بالاعتماد على موظفي العقود بنسبة ٨٠٪» .
مؤكدة «انه بسبب الطعون الحكومية على مدى السنوات السابقة صار لزاماً علينا تشريع قانون خاص بموظفي العقود في وزارة الكهرباء في الدورة القادمة».
وأشارت الى ان هناك طلبات العشرات من موظفي العقود تصلنا بشكل يومي عن وجود تهديد من قبل الوزارة بانهاء خدماتهم في حال استمروا باعتصاماتهم. مطالبة رئيس الوزراء الاسراع بإيجاد حلول مناسبة وتثبيتهم على ملاكات الوزارة .
من جانبه، أكد عضو لجنة النفط والطاقة النيابية السابق عواد العوادي عن تلقيه عشرات الطلبات من موظفي عقود وزارة الكهرباء تلقوا تهديـــدات بانهاء عقودهم في حال استمر بالتظاهر أو الاعتصام أو المطالبة بتثبيتهم على ملاك الوزارة.
وأوضح العوادي في حديث خص به (المراقب العراقي) ان أكثر من ٤٠ ألف موظف من اصحاب العقود في مديريات وزارة الكهرباء مهددون في حال عدم تثبيتهم.
وأضاف «ان الحكومات السابقة المتعاقبة هي من تتحمّل مسؤولية عدم تثبيت المتعاقدين». مشيـــــــرا الى ان وزارة الكهرباء تعتمد بنسبة ٨٠٪ على أصحاب العقود.
وتابع العوادي: الحكومة صرفت ملايين الدولارات على تدريبهم وتطويرهم وقد اكتسبوا خبرات عالية في مجال تشغيل وتوليد الطاقة الكهربائية.
من جهته، أكد ممثل وزارة الكهرباء مدير عام انتاج الوسط نزار قحطان «ان وزارة الكهرباء جادة في تثبيت العقود والأجر اليومي على ملاك الوزارة».
وأوضح في حديث خص به (المراقب العراقي) ان وزارة الكهرباء جادة بالتعاون مع مجلس الوزراء ومجلس النواب في ايجاد حلول مناسبة لتثبيت الاجر اليومي والعقود.
وأضاف: وزارة الكهرباء استحصلت موافقة الوزراء على تثبيت جميع العقود على ملاكات الوزارة.
وأشار الى ان الـــــوزارة تعمل على إعداد جداول لجميـــــع مديرياتها لإحصاء العقود وإرســــال اسمائهم الى وزارة المالية وديوان الرقابة المالية لغرض تثبيتهم.
وتابع: اللجنة الوزارية تعمل ليل نهار على انهاء قضية تثبيت العقود بأسرع وقت ممكن.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.