تلسكوب شاندرا الفضائي للأشعة السينية «يعود من الموت»

قالت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، إن مرصد شاندرا الفضائي للأشعة السينية سيعود إلى العمل الطبيعي الأسبوع المقبل في أعقاب مشكلات فنية كبيرة. ودخل التلسكوب تلقائيا في الوضع الآمن، يوم الأربعاء الماضي، بسبب مشكلة بجهاز الجيروسكوب. وسبق أن دخل تلسكوب هابل أيضا يوم الجمعة الماضي في حالة سبات مماثلة، بسبب تعطل جهاز الجيروسكوب على متنه أيضـــا. وأعلنت ناسا، أنها أصلحت المشكلة في تلسكوب شاندرا، وقالت: «لقد تم الآن فهم سبب الوضع الآمن لشاندرا، في 10 تشرين الاول، وقد نجح فريق العمليات في إعادة المركبة الفضائية إلى الوضع العادي». وأوضحت الوكالة، أن الوضع الآمن ناجم عن خلل في أحد أجهزة الجيروسكوب في شاندرا، ما أدى إلى فترة 3 ثوان من البيانات السيئة، جعلت الكمبيوتر يحسب قيمة غير صحيحة لقوة الدفع للمركبة الفضائية. وهذا المؤشر الخاطئ دفع المركبة الفضائية إلى الدخول في الوضع الآمن.
وأشارت وكالة ناسا إلى أن فريق العمل قام بتبديل الجيروسكوب وتخزين الجهاز المصاب بخلل، وبمجرد توصيل الجهاز البديل ببرامج الطيران التي تم اختبارها مسبقا، سيعيد الفريق مرصد شاندرا إلى القيام بالعمليات العلمية التي من المتوقع أن تبدأ بحلول الأسبوع المقبل. ويبلغ عمر تلسكوب هابل 28 عاما، في حين أن شاندرا يبلغ 19 عاما، وتعمل وحدات التحكم في البعثات على استئناف العمليات العلمية في كليهما قريبا. وتقول وكالة الفضاء الأمريكية إنه «من قبيل الصدفة» أن الجهازين دخلا في سبات في غضون أسبوع، للسبب نفسه.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.