الريال يتحرك لعودة مورينيو ويسعى لمعاقبة غاريث بيل

بدأ نادي ريال مدريد الإسباني، بقيادة رئيسه فلورنتينو بيريز، العمل من أجل عودة البرتغالي جوزيه مورينيو لتدريب الفريق الملكي من جديد.
وقالت صحيفة «ذا صن»، إن ريال مدريد بدأ اتصالاته مع مورينيو، ليكون مدربًا للفريق خلال المدة المقبلة، في ظل النتائج السلبية تحت قيادة سانتياجو سولاري، وآخرها الخسارة 0-2 أمام ريال سوسييداد.
ويحتل ريال مدريد، المركز الخامس بجدول ترتيب الليجا برصيد 30 نقطة، بفارق 10 نقاط عن المتصدر برشلونة، بعد مرور 18 جولة.
وأوضحت الصحيفة أن فلورنتينو بيريز يريد عودة جوزيه مورينيو، لتدريب الفريق الملكي مرة أخرى، وتواصل مع خورخي مينديز وكيل أعمال المدرب البرتغالي، لبحث إمكانية عودته للعاصمة الإسبانية مدريد.
وأضافت الصحيفة «بيريز يرى أن مورينيو هو الشخص الوحيد القادر على حل أزمة ريال مدريد».
وأشارت الصحيفة البريطانية، إلى أن مورينيو لا زال يحاول تسوية أموره المادية مع مانشستر يونايتد، حيث من المقرر أن يحصل المدرب البرتغالي على 15 مليون جنيه إسترليني بعد إقالته.
من جهة اخرى يفكر ريال مدريد الإسباني، في معاقبة لاعبه الويلزي جاريث بيل، بسبب تصرفه في المباراة الأخيرة للفريق الملكي أمام ريال سوسييداد.
وقالت صحيفة «موندو ديبورتيفو»، إن إدارة ريال مدريد طلبت من اللاعب، تفسير تصرفه خلال مباراة ريال سوسييداد، حيث غادر ملعب سانتياجو برنابيو قبل نهاية المباراة، علمًا بأنه كان خارج التشكيلة بسبب الإصابة.
وأوضحت الصحيفة أن ريال مدريد سيبدأ في تحليل الأمر والتحقيق فيه، وقد يصل إلى فرض غرامة مالية على اللاعب الويلزي، وفقًا للوائح الداخلية للنادي العاصمي.
وأفادت تقارير صحفية أن جاريث بيل استقل سيارته وغادر ملعب سانتياجو برنابيو في الدقيقة 78 من مباراة ريال مدريد أمام سوسييداد، حيث كان يتواجد في المدرجات بسبب إصابته.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.