الرائد المسرحي سامي عبد الحميد في بيت المعرفة المندائي

المراقب العراقي/ خاص

احتفى بيت المعرفة المندائي بالرائد المسرحي الدكتور سامي عبد الحميد في الندوة الثقافية الشهرية للبيت التي عقدت مساء الاربعاء الماضي. واستذكر الفنان عبد الحميد في الندوة التي ادارها المهندس هيثم لمحات من سيرته الفنية الطويلة منذ طفولته المبكرة في مدينتي السماوة والديوانية قبل اكثر من ٦٥ سنة مضت، وبعدها إلتحق بكلية الحقوق فى بغداد ومارس التمثيل في مسرحها والتحق بعدها بقسم التمثيل بمعهد الفنون الجميلة ولتتاح الفرصة امامه ليعمل مع ابرز نجوم المسرح العراقي منذ خمسينات القرن الماضي امثال حقي الشبلي وابراهيم جلال ويوسف العاني وزينب/ فخرية عبد الكريم وناهدة الرماح وعوني كرومي وخليل شوقي وغيرهم. واستذكر لمحات من سيرة فرقة الفني الحديث التي كان يعمل فيها لسنوات طويلة مع ابرز نجوم المسرح العراقي وما قدمته هذه الفرقة من اعمال مسرحية شعبية خالدة ما زالت خالدة في ذاكرة الناس، مستذكرا مسرح بغداد الذي يقع في البتاويين الذي احتضن معظم مسرحيات الفرقة والذي تحول الان مع الاسف الى بناية خربة مهجورة لا احد يلتفت لها لاعادة الحياة اليها. وتضمنت الاحتفالية التي حضر جانبا منها رئيس طائفة الصابئة المندائيين الشيخ ستار جبار حلو تقديم العديد من المداخلات والشهادات بحق المحتفى به من بينها مداخلات للمسرحي الدكتور عزيز خيون ورئيس رابطة المجالس البغدادية الثقافية صادق جاسم الربيعي والمذيعة هناء الداغستاني والمذيع لطيف جاسم وغيرهم. وفي نهاية الندوة قدمت للفنان سامي عبد الحميد العديد من الهدايا ودرع البيت تقديرا لمسيرته الفنية الرائدة في خدمة المسرح العراقي ولدوره التربوي ايضا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.