عودة معمل التجهيزات العسكرية للعمل دعوات للحكومة لتفعيل قانون حماية المنتجات المحلية بأنواعها

دعا عضو لجنة الزراعة والمياه النيابية سلام الشمري ، الحكومة إلى تفعيل قانون حماية الروزنامة الزراعية والمنتجات المحلية بأنواعها . وقال الشمري في بيان: «على الحكومة والجهات المعنية منع دخول المنتجات الزراعية بشكل خاص والتي تتضارب مع المنتج المحلي وتفعيل قانون رقم 11 لسنة 2010 الخاص بحماية المنتجات المحلية الزراعية والصناعية والحيوانية. وشدد الشمري على ضرورة ان تكون الحكومة ساندة وداعمة للمنتج المحلي بكافة أنواعه من ثروة حيوانية من اسماك ودواجن وفواكه وخضر وغير من المنتجات ومنع استيراد ما يقابلها من المنتج المحلي.
من جهتها، اعلنت الشركة العامة لصناعة الادوية والمستلزمات الطبية في سامراء احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن ، عن منتجاتها من المستحضرات والمراهم لعلاج حساسية الجلد لتلبية حاجة السوق المحلية. وقال مدير عام الشركة هاشم عزاوي محمد في بيان، ان قسم ابن حيان الانتاجي يعمل حاليا على انتاج مستحضر بتنوسام كريم (Betnosam Cream G) والذي يستخدم لعلاج حساسية الجلد وبالإمكان استخدامه كمضاد حيوي لاحتوائه على المادة الفعالة نيو مايسين، مشيراً الى ان شعبة المراهم وعلى وفق البرنامج الانتاجي المعد لشهر شباط الحالي باشرت بإنتاج المستحضر المذكور وبكمية (200) الف تيوب (عصارة) والتي من المؤمل طرحها الى الاسواق المحلية حال الانتهاء من انتاج الكمية بالكامل.
وأضاف محمد، ان قسم المراهم انتهى من انتاج وتجهيز السوق المحلية بكمية (240) الف تيوب (عصارة) من مستحضر بتنوسام النوع الاخر (Betnosam Cream N)، مبينا ان الشركة تضع برنامجا انتاجيا شهريا لكل الاقسام الانتاجية فيها وتحرص على تنفيذ هذا البرنامج الانتاجي وفق المطلوب.
وعلى صعيد متصل، أعلن رئيس هيأة استثمار بغداد شاكر الزاملي، عن عودة معمل التجهيزات العسكرية والذي توقف منذ عام 2003.
مشيرا إلى أن العمل سيسهم بتشغيل اعداد كبيرة من العاطلين عن العمل. وقال الزاملي: المعمل مجهز بأحدث المكائن ذات التقنية العالية ومن المناشئ الرصينة بتنوعه وشموله لجميع التجهيزات الخاصة بالعسكريين لاسيما انتاجه للقيافة العسكرية المخصصة للمراسيم والمناسبات.
وأضاف: بناية المعمل تتألف من طابقين وتصل طاقته الإنتاجية الى 2000 قطعة يومياً بواقع 6 خطوط للإنتاج مواكبة لأحدث التصاميم وبأنسب الأسعار لاسيما ان الشركة المنفذة للمشروع اعتمدت افضل الأقمشة المستوردة من مناشئ عالمية. وأكد الزاملي، ان المعمل سيوفر جميع التجهيزات العسكرية بكل صنوفها، الى جانب سد حاجة المؤسسات المعنية وتحسين نوعية المنتجات والتجهيزات وتوسيعها وتطويرها بدلا من استيراد هذه التجهيزات من الخارج، فضلا عن الحد من ظاهرة شراء هذه الألبسة وتداولها بشكل عشوائي اذ سيجعل اقتناءها من شريحة الجهات الأمنية والعسكرية حصراً فضلاً عن تشغيله لعدد كبير من العاطلين عن العمل لان العمالة فيه محلية 100 بالمئة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.