منصـب أمـيـن بـغـداد

من الأمور المهمة لحديث الساعة هذه الأيام .. هي اكمال الكابينة الوزارية للدكتور عادل عبد المهدي رئيس الوزراء .. والهيآت والمديريات المستقلة ومنها منصب أمين بغداد لعاصمتنا الحبيبة فقد عانت ما عانت من الاهمال والتدهور الخدمي وغياب الجانب الايجابي وعدم تقديمه بمستوى طموح البغداديين لعاصمتهم سببها المحاصصة المقيتة وصراع الكتل عليها رافق ذلك الاختيار غير الموفق لبعض الأشخاص الذين تولوا هذا المنصب أدى الى عدم تطويرها بعد ان كانت أجمل عاصمة حتى أصبحت يؤشر عليها ضمن العواصم المتأخرة في الاعمار والبناء وهكذا سارت الرياح بما لا تشتهي السفن …. والآن نتوخى خيراً بوضع بعض المواصفات التي تُملى على المرشح لمنصب أمين بغداد والمقترح الذي قدمه النواب البغداديون لتولي هذا المنصب المهم والأهم منه هو المرشح على ان يكون مهندسا واستشاريا أو معماريا ويعمل بمهنية العطاء والإبداع وله بصمته للأعمال أو المسؤوليات التي تقلدها ونزاهته بالعمل ومن محافظة بغداد وكلها تبشر بالخير.
محمد جاسم الشمري

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.