الأمن النيابية: سنعيد النظر بملف القيادات الأمنية في البصرة

كشف عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية بدر الزيادي ، عن عزم لجنته «إعادة النظر» بملف القيادات الأمنية في محافظة البصرة نتيجة سببين هما «تفاقم» معدلات الجريمة وحوادث الإغتيال في المحافظة مؤخرا. وقال الزيادي، إن «معدلات الجرائم في البصرة بدأت ترتفع ووصلت الى مستوى الجريمة المنظمة، إضافة الى حدوث عمليات إغتيال بالآونة الأخيرة دون تحرك الجهات الأمنية هناك»، مؤكدا «وجود تقرير مفصل بهذا الشأن». وأضاف النائب عن محافظة البصرة، أن «هذا التقرير سيُنقل الى لجنة الأمن والدفاع النيابية من أجل مناقشته وإعادة النظر بملف القيادات الأمنية في البصرة لوضع الـحلول المناسبة». وكانت محافظة البصرة قد شهدت، في المدة الأخيرة، وقوع عمليات إغتيال واندلاع نزاعات عشائرية، آخرها الأسبوع الماضي، استخدمت فيه أسلحة ثقيلة وصواريخ وطائرات مسيرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.