جديد المراقب

انطلاق عملية «الفجر الجديد»..القوات الأمنية تعلن عن تحرير منفذ الوليد والشريط الحدودي مع سوريا والأردن بالكامل

790

أفادت خلية الاعلام الحربي، إنطلاق عملية واسعة باسم «الفجر الجديد» لتحرير مناطق الشريط الحدودي في المنطقة الغربية. وقالت الخلية في بيان إن «قيادة قوات الحدود انطلقت بعملية واسعة بإسم «الفجر الجديد» لتحرير مناطق الشريط الحدودي في المنطقة الغربية ومن ثلاثة محاور»، مبينا ان «العملية شاركت فيها قوات الحدود والحشد العشائري واسناد طيران الجيش والقوة الجوية. وأضافت: «العملية أسفرت عن تحرير منفذ الوليد الحدودي ومسك وتحرير الشريط الحدودي المتبقي بين الحدود السورية العراقية الاردنية». وبينت الخلية، أن «العملية تمت بتخطيط وإشراف قيادة العمليات المشتركة». وفي السياق نفسه اعلن القيادي في حشد الانبار عبد الله الجغيفي، عن مباشرة لواءين من حرس الحدود باستلام مهام حفظ الامن في منفذ الوليد والشريط الحدودي مع سوريا الحدودي مع سوريا غرب الأنبار. وقال الجغيفي ، إن “لواءين من حرس الحدود وصلا الى منفذ الوليد الحدودي مع سوريا غرب الانبار ، لمسك الامن والقيام بمهام مراقبة الحدود مع سوريا ومنع تدفق الارهابيين الى مناطق غربي المحافظة”. وأضاف : “القوات الامنية التي وصلت الى المنفذ مجهزة بأسلحة خفيفة ومتوسطة وثقيلة قادرة على القيام بالواجبات الموكلة اليها في مسك الارض في المنفذ والشريط الحدودي في خطوة تهدف ايضا الى الحد من الخروق الامنية التي تشهدها تلك المناطق”. وأوضح الجغيفي: “انتشار اللواءين تزامن مع قصف لطيران الجيش على معاقل للجماعات الارهابية على الشريط الحدودي مع سوريا”. الى ذلك ، كشف مجلس محافظة الانبار, عن وضع القيادة المشتركة خطة أمنية لمسك ملف الحدود والمنافذ الحدودية بعد تطهير الاجزاء الغربية من المحافظة, مشيرا الى ان الخطة تعتمد على قيادة الحرس الحدود وقوات الجيش في مسك الحدود لاغلاق جميع المنافذ امام “داعش”. وقال عضو المجلس طه عبد الغني إن “قيادة العمليات المشتركة ستعتمد خطة أمنية متكاملة لمسك الحدود بشكل كامل خلال الايام المقبلة وتعزيز المنافذ الحدودية بقوات من حرس الحدود والجيش العراقي تمهيدا لانطلاق عمليات تحرير المناطق الغربية من الانبار”. واضاف عبد الغني، أن “عمليات تطهير المناطق الغربية من المحافظة وشيكة للغاية وهي بانتظار وصول قطعات عسكرية اضافية الى قيادة عمليات لجزيرة والبادية بعد انجاز معارك تحرير الاجزاء الغربية من الموصل”. وأشار عبد الغني إلى أن الهدف من تلك العمليات اعلان الانبار خالية من عصابات داعش الاجرامية وكذلك اغلاق جميع المنافذ امام تلك العصابات.

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn0

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*