جديد المراقب

منصورة يا بغداد

ان تردد الشرقية وبعض البعثية اناشيد باتت ايقونة بعثية صدامية فهذا طبيعي اما ان تسير القوات العراقية في استعراض عسكري رسمي بمناسبة الانتصار اليوم على انغام انشودة منصورة يا بغداد فهذا يعني ان الانفاس البعثية حاضرة والرسالة وصلت…فمشروع التدمير مستمر فلا يمكن للدول التي دمرت العراق وارسلت اليه الانتحاريين ان تعمّر العراق وترسل له الملايين ففاقد الشيء لا يعطيه وعين النجاسة ليست طاهرة ولا مطهرة.. اذن التدمير مستمر ولكن بطرق اخرى!..عن مؤتمر المانحين في الكويت لإعمار المناطق السنية اتحدث…فلماذا يجب ان ننزف الدماء؟!لأننا لم نفهم وظيفة حزب البعث التدميرية ولم نقف بوجهه بعد مجيئه كما يجب، ولاننا خذلنا المرجع الثائر محمد باقر الصدر، ولأننا خضعنا لاوامر صدام بشن الحرب ضد إيران الاسلامية، ولاننا صدقنا باكاذيب امريكا عند غزوها لبلادنا والمتآمرة علينا في كل مرة، ولاننا نصفق للكثير من اصنامنا الدينية والسياسية دون بصيرة، ولأننا لا ندرك عمق الصراع وأبعاده ولاننظر الى أبعد من أرنبة انوفنا، ولأن الحرب منذ مجيء البعث مفروضة علينا شئنا ام ابينا في بلدنا ام عند جيراننا، وحتى لا يستمر نزف دماء أبنائنا واحفادنا مستقبلا، ولا نكرر أخطاءنا بالتخاذل والغفلة، وحتى لا تؤد الانتفاضة الشعبانية من جديد، ونبعد الحرب عنا ونجتث اصل الفساد والعدوان.. يجب ان ندعم نخبتنا الحشدية المقاومة وان نقاتل وننزف حتى النصر النهائي، ولا نقتل أنفسنا في كل مرة ونفني شبابنا من كل الأجيال!.
أحمد سياسة

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn0

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*