Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/almuraqebaliraqi/public_html/wp-includes/post-template.php on line 284

تخفيـض رواتـب الرئاسـات .. خطـوة أولـى للتقشـف أم للــدعاية ؟

pom_936658823

 

المراقب العراقي – خاص

استقبلت الاوساط الشعبية قرار تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث بارتياح، إذ سيوفر هذا القرار مبالغ طائلة للخزينة العامة، وسيدعم الاقتصاد العراقي الذي يعاني من أزمة مالية إثر انخفاض أسعار النفط. البعض رأى أن القرار يصب في خدمة الصالح العام، بينما رأى آخرون أن القرار للدعاية فقط.

وقالت النائبة عن التحالف الكردستاني سروة عبد الواحد ان “تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث خطوة جيدة لدعم الحكومة وتشجيعها على عبور الازمة المالية”. واضافت عبد الواحد ان “مثل هذه الامور يجب ان تكون في مواقع اخرى وتطال المفسدين الذين نهبوا مليارات الدولارات من اموال البلاد والشعب، واوصلوا البلاد الى ما هي عليه الان”. وتابعت عبد الواحد ان “هذه الخطوة تفيد كثيرا في دعم وتشجيع الحكومة على عبور الازمة المالية والخلاص من المشكلات التي تعانيها”. كما اكد النائب عن كتلة المواطن حبيب الطرفي أن “قرار الرئاسات الثلاث و(كتلة المواطن) بشأن تخفيض الرواتب بنسبة 50% خطوة ايجابية ورائعة”, مبينا ان “على الجميع ان يتعاون من اجل القضاء على العجز في موازنة الدولة”. وقال الطرفي في تصريح ان “الوضع الاقتصادي الذي يمر به البلد صعب ويتطلب تعاون الجميع وخاصة الطبقة السياسية من اجل تجاوز هذه المرحلة ،مضيفاً ان تخفيض الرواتب بنسبة 50% خطوة رائعة ونتمنى من الجميع ان يبادرالى ذلك من اجل التخلص من الأزمة المالية الحالية”. واشار إلى أن “كتلة المواطن كانت صاحبة المبادرة الأولى من بين الكتل السياسية لتخفيض الرواتب بنسبة 50%”، موكداً ان “عدم تنازل الكتل الأخرى عن رواتبهم , يبقى شانا خاصا بهم ولا يحق لأحد التدخل فيه”. وفي المقابل اعتبر مقرر مجلس النواب نيازي اوغلو ان تخفيض الرواتب الذي اعلن عنه مؤخرا هو “استعراض اعلامي” من نوع خاص. وقال اوغلو في تصريح إن “تخفيض الرواتب سيفيد خزينة الدولة، لكنه استعراض اعلامي من نوع خاص”، مبينا أن “بعض الكتل تسعى لتخفيض رواتب اعضاء مجلس النواب، فيما ترفض كتل اخرى ذلك”. واضاف اوغلو أن “الحكومة اذا أرادت دعم الاقتصاد وإنعاشه، عليها تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث واصحاب الدرجات الخاصة”. الى ذلك قال نائب رئيس الوزراء بهاء الاعرجي ان “نفقات الحمايات الخاصة بالمسؤولين من معدات ورواتب تصل الى مليار دولار”. وأضاف الاعرجي في تصريح صحفي “لدينا فكرة لمشروع يقضي بتقليص أعداد الحمايات لكافة المسؤولين، وتشكيل لواء خاص منهم يكون تحت تصرف المسؤولين، عند الحاجة اليهم”. وبين ان “الفكرة تكمن بتخصيص 80 عنصرا لحماية الرؤساء الثلاث (رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس النواب) و50 عنصرا لحماية نوابهم و30 عنصرا لحماية الوزراء”. يشار الى ان العراق يعاني من وضع اقتصادي صعب بسبب العجز الحاصل في موازنة العام 2015، الذي يقدر بحسب وزير المالية هوشيار زيباري بنحو 40 مليار دولار، تزامنا مع انخفاض اسعار النفط العالمية التي تشكل 90% من واردات العراق.وفي محاولة لتقليص النفقات بادر مجلس الوزراء بتخفيض رواتبه بما فيهم رئيسه ونوابه الى50% كما اتخذت رئاستا الجمهورية والنواب خطوة مماثلة بالاضافة الى كتلة المواطن النيابية مع دراسة ائتلاف دولة القانون للخطوة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.