علاج السرطان بجزيئات الذهب

هخحهخه

الكثير من الناس يعاني من مرض السرطان الذي يؤدي في النهاية بكثير من المرضى إلى الموت، فبعد التعرّض لكثير من جلسات الكيمياوي لمعالجة المرض إلا أن الكثير لا يشفى منه فهو مرض خبيث لم يوجد علاج فعال له حتى الآن وانتشر المرض في الكثير من أنحاء العالم في عصرنا هذا ولم يُعرف حتى الآن سبب المرض هل هو من الأطعمة المحتوية على كيمياويات ؟ أم من بعض الأدوية التي يتعرض لها الإنسان لمعالجة مرض معين ؟ أم أنها مسألة حظوظ لا نعرف سببها ؟ والكثير من العلماء يقومون بالبحث عن الأسباب وعلاج المرض لحماية البشرية من هذا المرض اللعين، وأوضح أستاذ الكيمياء بجامعة جورجيا الأمريكية، أن الجينات الوراثية أحد أهم الأسباب التي تصيب الإنسان بالسرطان وأيضا التدخين وتلوث البيئة والغذاء غير الصحي المشبع بالدهون. بعد الكثير من الأبحاث والدراسات لإكتشاف علاج لمرض السرطان اكتشف العالم الكيميائي (مصطفى السيد) استخدام مركبات الذهب الدقيقة في علاج السرطان وهو أول عالم مصري يحصل على قلادة العلوم الوطنية الأمريكية التي تعد أعلى وسام أمريكي في العلوم لإنجازاته في مجال النانو وتطبيقه لهذه التكنولوجيا في علاج مرض السرطان باستخدام الذهب، وهو مواليد مدينة زفتى بمحافظة الغربية وتخرج من أكاديمية المعلمين العليا دفعة 1953، وذهب لمنحة للدراسة في ولاية فلوريدا الأمريكية وكان في نيته العودة والإستقرار في مصر بعد حصوله على الدكتوراه وتزوج من فتاة أمريكية وقرر أن يكمل حياته في الولايات المتحدة ودرس في العديد من الجامعات المرموقة في الولايات المتحدة مثل بيل وهارفارد ومعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا، وبدأ في البحث عن علاج للسرطان عندما أصيبت زوجته بسرطان الثدي وتوفيت بعد نحو خمس سنوات بسبب إصابتها بالمرض فبعد المعاناة التي تعرّضت لها زوجته تعمّد وبدأ أبحاثه للوصول إلى علاج للمرض.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.