فندق من الملح في بوليفيا

هعخحهع

لا أحد منا لا يعرف الملح فنستخدمه بشكل أساس مع الطعام لإعطائه نكهة جميلة و لكن الغريب أن هذا الملح الأبيض الناعم نستطيع أن نبي به فندقاً و نصنع منه الأثاث و الكراسي و كل شيء بداخله للوهلة الأولى نقول هذا شيء خرافي و لكنه وقع بالفعل فندق بلايا دي سال في مدينة بوليفيا .و يقع هذا الفندق في واحدة من أكثر مناطق العالم غرابة هي سالار يوني و تحتوي هذه المنطقة على أكبر صحراء ملحية في العالم فتحتوي وحدها على عشرة ملايين طن من الملح ، من هنا جاءت فكرة بناء الفندق من الملح بدلًا من الرمال ليكون أكثر تعبيرًا عن المنطقة الواقع بها، كل شيء في هذا الفندق من الملح الطاولات و الكراسي و الحوائط و حتى الفندق محاط بصحراء الملح من كل مكان الشيء الوحيد الذي بلا ملح هناك هم الزوار .يتكون الفندق من حوالي خمس عشرة غرفة و غرفة واحدة لطعام و غرفة معيشة واحدة و يقع أيضا بالقرب من منجم لملح في هذه المنطقة تم بناء هذا الفندق عام 1993 من عمال المنجم فدائما السياح ما يبحثون عن مكان لمبيت بداخله عند زيارة المنجم من هنا جاءت فكرة عمل فندق يجسد و يعكس بيئة المكان و تتراوح أسعار الليلة الواحدة ما بين 15 إلى 30 دولاراً .أما الجدران فمصنوعة من مادة الملح و معها الأسمنت و الماء و يطلب من المقيمين بالفندق عدم الماس بالجدران خصوصا أثناء فصل الشتاء حتى لا ينهار .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.