القوات الأمنية والحشد الشعبي حررت ثلث العراق من الإرهاب

95-620x330

أعلنت مستشارة رئيس مجلس النواب لشؤون المصالحة الوطنية وحدة الجميلي، عن تحرير القوات الامنية والحشد الشعبي لثلث العراق، من يد “داعش” الاجرامي الذي كانت تسيطر عليه، داعية في نفس الوقت لتطبيق تجربة نيلسون مانديلا في التسامح من أجل السلام.وقالت الجميلي في بيان إن “في الوقت الذي ترزح فيه عدد من المحافظات العراقية تحت ظروف مآساوية جراء ماترتكبه عصابات “داعش” الاجرامية، من قتل ونزوح، نبارك بجهود القوات الامنية وقوات الحشد الشعبي في تحرير ثلث العراق من الارهاب”.وأضافات “يجب ان لا ننسى المسامحة والتصافح بين ابناء الشعب العراقي ولتكن لدينا اسوة حسنة بنيلسون مانديلا عند قيادته لمشروع المصالحة الوطنية قيادة حكيمة، لذا علينا أن نتسامح فيما بيننا من اجل نشر المحبة والسلم الاهلي محاولين القبول بالأخر ومتسامحين من اجل عودة العوائل النازحة التي تشهد احلك الظروف وحياة مأساوية لم يعشها عراقي من قبل”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.