بيرلو يكشف عن المباراة التي كانت تتسبب في إعتزاله

جخجح0

أكد الإيطالي المخضرم أندريا بيرلو نجم وسط يوفنتوس أنه كان قريباً جداً من اتخاذ قرار الاعتزال النهائي في عام 2005، وذلك بسبب الإحباط الكبير الذي أصابه بعد خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول حينما كان لاعبًا في ميلان الإيطالي. وقال بيرلو حول هذه الواقعة في تصريحات للصحفيين: “الابتعاد عن كرة القدم صعب للغاية، ولكن في ذات مرة كانت فكرة التقاعد في ذهني وتراودني بشدة، و ذلك بعد هزيمة ميلان في نهائي “تشامبينز ليج” أمام الريدز في أسطنبول” عام 2005. وأضاف:” شعرت باليأس الكبير والضعف، ولم أكن أملك القدرة على العودة مجددًا، لكن الظروف شاءت أن أعود وأحقق المونديال مع منتخب إيطاليا في العام التالي”. واختتم النجم صحاب الـ35 عامًا :” كنت أعرف دائمًا أنني جيد وأمتلك الموهبة، والضغوط لا تمثلي أزمة بل كانت تزيدني قوة، لكن اللحظات الصعبة تؤثر على مسيرة أي لاعب، أسعى منذ ذلك الوقت لتحسين مستواي كل يوم”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.