دراسة: تناول الطعام فى مواعيد محددة ومبكرة يحسن صحة القلب

هعحكخح9

كشفت دراسة جديدة أن الحد من ساعات تناول الطعام، وتناول الطعام في ساعات مبكرة من اليوم، من الممكن أن يحمي القلب ضد آثار الشيخوخة، ويعتقد الباحثون في الدراسة أن جينات الساعة البيولوجية لها علاقة كبرى بالحفاظ على صحة القلب. قاد الدراسة باحثون من جامعة سان دييجو ومعهد سالك للدراسات البيولوجية في امريكا، وتم إجراؤها مبدئيا على ذبابة الفاكهة، وهى أحد أكثر أنواع الحشرات المستخدمة في الأبحاث الطبية الخاصة بصحة القلب والأوعية الدموية. وكشفت أبحاث سابقة أن تناول الطعام في وقت متأخر من اليوم والليل يزيد من إصابة الأفراد بمرض القلب، مقارنة بمن يتناولون الطعام في وقت مبكر، ويمتنعون عن الأكل أثناء الليل. الامتناع عن الطعام ليلا يحفز النوم الجيد خلال الدراسة تمت مقارنة النتائج الصحية في مجموعتين من ذبابة الفاكهة، تم السماح للأولى بتناول الطعام طيلة اليوم، وتحديد تناول الطعام في المجموعة الثانية إلى 12 ساعة فقط من اليوم، وبعد 3 أسابيع جاءت النتائج بأن المجموعة الثانية أفضل من حيث صحة القلب الأوعية الدموية مقارنة بالمجموعة الأولى، كما أنهم ينامون بصورة أفضل، واستمرت هذه النتائج حتى بعد التحقق من الصحة بعد 5 أسابيع من اتباع النظام الغذائي.

كما حدد الباحثون 3 مسارات وراثية مسئولة عن تحسن صحة القلب خلال الدراسة، وفي النهاية تقود كلها إلى الجينات المسئولة عن الساعة البيولوجية في ذبابة الفاكهة.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.