سائح يلتقط صوراً رائعة للبرق فوق فوهة بركان ساكوراجيما باليابان

uliop

مارك سيزجلات 47 عاما المخرج الألماني، والذي ذهب لزيارة جزيرة ساكوراجيما، في اليابان، وبركانها الخامد منذ عام 1955، منذ بداية ثورانه عام 1914، والذي يمثل خطرا دائما على المنطقة المحيطة به، حسب ما ورد في تقرير جريدة الميل أونلاين، والتقط المخرج والمصور البارع صورة نادرة للبرق الناجم من تصاعد الحمم البركانية والرماد في السماء، في الثوران الجديد بعد خمود دام طويلا، في جزيرة كيوشو اليابانية، والتي يبلغ عدد سكانها 600.000 نسمة. فيما علّق المصور أن هناك فاصلا زمنيا تعدى الثواني بين ظهور البرق وصدور صوته، وعلى الرغم من خطورة الموقف إلا أنه كان مستمتعًا جدًا لحظة تسجيل حدوثه وسط الرياح العاتية والأدخنة ودرجات الحرارة التي ارتفعت نتيجة الحمم المنصهرة والمقذوفة من البركان.

وتمكن مارك سيزجلات من التقاط المشهد نادر الحدوث من الإضاءة البركانية لبركان ساكوراجيما في جزيرة كيوشو اليابانية ساكوراجيما والتي تترجم إلى جزيرة الكرز صاحبة البركان الخامد منذ عام 1955.في عام 1914 انبعث البركان الخامد لأول مرة آنذاك في أكبر ثورة خلال القرن العشرين داخل اليابان، كان سيزجلات قادرا على التقاط ضوء البرق البركاني وسط الحمم المتفجرة التي امتدت لتصل للسماء. وجد مصور الفيديو الألماني قصة جميلة ومثيرة للتصوير ولكنها شرسة بسبب الثوران. ووصف مصور الفيديو هذه التجربة بأنها مخيفة عندما حدث المشهد بطريقة طبيعية وفجائية أمامه.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.