الصادقون: إسقاط طائرة أميركية في سوريا يؤكد ذلك أدلـة جديـدة علـى دعـم أمريكـي تركـي قطـري سعـودي لداعـش

المراقب العراقي – خاص

كشف موقع “جلوبال ريسيرش” الكندي، امس الاربعاء، أن امريكا صنعت جيش داعش منذ أربع سنوات لإسقاط نظام الرئيس السوري بشار الأسد، وأن تركيا التى يغلب على حكومتها الإخوان وكعضو من حلف الناتو تتصرف بالنيابة عن مصالح واشنطن من ناحية تجنيد المقاتلين والاستخبارات والتدريب والتسليح بما فى ذلك مد داعش بالأسلحة وقطع الغيار يومياً. وذكر تقرير الموقع أن قطر “كدولة عربية فيها بعض النفط والثروات ومع وجود أكبر قاعدة أمريكية بحرية على أراضيها، شجعت تمويل داعش بسخاء”. واضاف إن “قطر شنت حملات دعائية في سبيل زيادة صفوف الجهاد ضد الكفار، يقصد بهم السوريين، التي كانت تطلقها من منابرها الإعلامية مثل الجزيرة التي أفتى فيها القرضاوي بفتوى كاذبة بضرورة انضمام المسلمين لداعش لنصرة السوريين، أسفرت تلك الدعاية القطرية عن هروب أكثر من 10 ملايين سوري وتشريد العديد داخل سوريا”. واوضح التقرير أنه “على الجانب الآخر حاولت امريكا إبراز دورها ضد داعش للمجتمع الدولي ولكنها لم تمنع قطر وتركيا والسعودية من استكمال مسيرة تجنيد وتمويل وتدريب جيش داعش”. وفي الوقت نفسه، تلعب امريكا على مصر وليبيا دور المنحاز للعدالة فى الساحة الدولية ولكن مصداقية واشنطن أخذت في التضاؤل، بحسب الموقع. وأكد الموقع الكندي ان “انتقال المجندين من أنحاء العالم للاستقرار في سوريا بغرض الجهاد من ماليزيا وكندا، فإنهم كانوا يمرون بالأراضي التركية حيث كانت تستقبلهم المخابرات التركية بالترحاب وتقدم لهم التدريب وترسيخ عقائد الجهاد وبذلك سارت الحملة الأمريكية ضد سوريا فى نسق منظم بفضل التمويل القطري والتدريب التركي والإعداد الأمريكي”. وفي السياق نفسه عد رئيس كتلة الصادقون البرلمانية حسن سالم، أمس الاربعاء، اسقاط الجيش السوري لطائرة أميركية في اللاذقية دليل جديد على دعم واشنطن لـ”داعش” الاجرامية وانتهاك آخر للسيادة السورية. وقال سالم في تصريح إن “اعلان الحكومة السورية عن اسقاط طائرة اميركية معادية في شمال اللاذقية دليل جديد على دعم اميركا وقوى الشر العالمية لمجاميع داعش الاجرامية والعصابات المتحالفة معها من جبهة النصرة والقاعدة”. وأضاف أن “اختراق طائرة اميركية لاجواء دولة تتمتع بالسيادة والاستقلال وتقاتل الارهاب منذ سنوات كسوريا انتهاك اخر من سلسلة الانتهاكات الاميركية والصهيونية للسيادة السورية”، داعياً المجتمع الدولي الى “ايقاف هذه الانتهاكات والوقوف مع الدول المحاربة للإرهاب”. وكانت وكالة الانباء السورية الرسمية “سانا” قد اعلنت عن اسقاط الدفاعات الجوية السورية طائرة استطلاع أميركية معادية شمالي اللاذقية.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.