لوحات فنية غريبة ببصمات الأصابع

تمعهخه

هناك الكثير و الكثير من الأفكار و الأشياء الغريبة التي يفاجئنا بها الفنانون بصورة مستمرة كرسم لوحات غريبة أو عمل أشياء من مواد لا تسمح بذلك أو إستخدام معادن و مواد غريبة و اليوم نستعرض لوحات فنية رسمت ببصمات الأصابع بدون إستخدام أي فرشاة فقط بصمات الأصابع و الألوان المستخدمة .تبدو الفكرة حين سماعها للوهلة الاولى شخبة أو شيء لا يصدق فكيف ذلك؟ ، هذا ما قامت به الفنانة جوديث بروان الامريكية التي تعيش في ولاية نيويورك الأمريكية بإبتكار طريقة غير تقليدية لرسم بدون فرشاة فقامت بصنع لوحات فنية بإستخدام بصمات أصابعها فكرت في صنع جدراية عملاقة ببصمات الأصابع و إعتمدت جوديث على يديها الأثنين و تستخدم الطباشير و ألوان الباستيل و الفحم هذه كل المواد تقوم بوضع يديها في اللون الذي يرسم به بدلًا من الفرشاة و تبدا بالرسم ببصمات أصابعها بدأت بالرسم على حوائط المنزل ثم أصبحت تبدع جدريات عملاقة تتسم جميع أعمالها بالعمق و الفكرة و الإبداع بدأت رحلتها بالرسم ببصمات الأصابع عام 1980 و بدأت شهرتها الفعلية بعد ثماني سنوات من العمل ، كانت كحال جميع الفنانين في أوائل حياتهم يعانون من نقص الأموال و لكن الآن تباع أعمالها بآلاف الدولارات ، كما أنها تطلب الآن لتزيين جدران القصور و المنازل خصوصًا لمن يهوى الفنون و الأشياء الغريبة .

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.