سلمان يبعد 4 لاعبين من قائمة المنتخب والد الحارس شوان جلال: الاتحاد لا يعرف اسم النادي الذي يلعب له ابني

uil;oipi

نفى والد الحارس المغترب شوان جلال رفضه انخراط نجله في تدريبات المنتخب العراقي لكرة القدم. وذكرت مصادر اعلامية في وقت سابق، نقلا عن مصدر في الاتحاد طلب عدم الكشف عن اسمه، ان والد الحارس العراقي رفض انخراط ابنه في تدريبات المنتخب، الذي يستعد لخوض مباراة تجريبية امام منتخب الكونغو الديمقراطية، خلال يوم الفيفا. وقال والد الحارس، ان “المصدر يدعي بأنني كنت وراء عدم انضمام شوان الى المنتخب، وهذا الادعاء بعيد كل البعد عن الصحة ومحاولة للتغطية على عدم قدرة الاتحاد والعاملين فيه، إداريين وفنيين، على تسيير شؤون الاتحاد”. واضاف ان “الاتحاد لم يكن يعرف لأي ناد إنكليزي يلعب شوان، ولا يعرف كيف يدخل على موقع النادي لإحالة طلب انفكاك اللاعب؟، ولدي نسخة من رسالة الطلب بدون عنوان إلكتروني وبدون الاسم الكامل والصحيح للنادي”. وتابع “كان حرياً بالناطق باسم الاتحاد ان يريكم الرسالة التي بعث بها نادي Northampton (نادي شوان الحالي) الى الاتحاد قبل ان يدلي بتصريحه”. واشار الى ان “الاتحاد لم يكن قادراً على التعامل مع الدعوة بأبسط مقوماتها، ولدي سجل كامل من المراسلات مع اكثر من مسؤول في الاتحاد حول طريقة إدارتهم للامور”، لافتا الى ان “موقف الاتحاد مخز، ولا ينم عن أية دراية مهنية ولا معرفة بأبسط قواعد السلوك المهني”.

من جهة اخرى قرر مدرب منتخبنا الوطني اكرم سلمان استبعاد اربعة لاعبين من قائمة الفريق التي ستوجد في معسكر المنتخب في دبي والذي سينطلق ابتداء من يوم الاحد حتى 31 من الشهر الحالي والتي ستتضمن مواجهة منتخب الكونغو الديمقراطية في لقاءين وديين في ايام الفيفا. وقال المدير الاداري للمنتخب الوطني باسل كوكيس “ان المدرب اكرم سلمان قرر استبعاد اللاعبين عدنان عطية (الطلبة) وعباس فاخر (الحدود) ومحمد قابل (امانة بغداد) ومهند رزيج (الكرخ) من قائمة المنتخب التي ستخوض اللقاءين الوديين امام الكونغو الديمقراطية لعدم الحاجة اليهم في الوقت الحالي. واضاف باسل كوركيس ان المدرب اكرم سلمان اخبر اللاعبين ان مسألة الابعاد ليست فنية وانما سيوجدون مع المنتخب في المدة المقبلة لان التركيز في الوقت الحالي سيكون على اللاعبين اصحاب الخبرة من اجل الظفر بنقاط مبارتي الكونغو لتحسين مركز العراق في التصنيف الدولي للفيفا خصوصا في ظل اعتماد الاتحاد الاسيوي على تصنيف شهر اذار الحالي في توزيع الفرق على قرعة تصفيات كاس العالم عكس ما اشيع حول الاعتماد على تصنيف شهر شباط.

الى ذلك عد مدرب المنتخب الوطني أكرم سلمان، أن مبارتي المنتخب مع الكونغو الوديتين مزدوجتا الفائدة، مبينا أن المنتخب يسعى للفوز لتحسين التصنيف وللإطلاع على اللاعبين. وقال أكرم سلمان إن “مبارتي المنتخب الوطني الوديتين مع نظيره الكونغولي اللتين ستقامان في الـ28 والـ31 من آذار الحالي، مزدوجتا الفائدة الفنية”، مبينا أن “المنتخب سيخوض المبارتين بهدف تحقيق الفوز لتحسين موقعه في تصنيف الفيفا وأيضا للإطلاع على مستوى وأهلية اللاعبين”. وأضاف سلمان أن “المبارتين سترسمان الصورة إلى حد بعيد أمام الجهاز الفني وستوضح الرؤى أزاء مستوى اللاعبين”، مشيرا إلى أن “المبارتين ورغم هذه المعطيات لا يعني أنهما الاختبار النهائي لاختيار لاعبي المنتخب”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.