الضحكة الخجولة مصــور يرصــد خجــل الفيتنامييــن أمـــام الكاميرات

trytrtr

التقط مصور فرنسي يدعى “ريهان” مجموعة من الصور غير التقليدية لضحكات خجولة للشعب الفيتنامي، حيث لاحظ المصور أن معظم الفيتناميين يشعرون بالخجل من التصوير أمام الكاميرا ويخفون ضحكاتهم خلف أيديهم. وبحسب جريدة “Daily mail” فإن “ريهان” كان يستخدم دراجته البخارية للتنقل بين مدن فيتنام ويلتقط صورا لضحكات الشعب الفيتنامي على مدار سبع سنوات، ضمن مشروع تصوير بعنوان “ضحكات مستخبية” لتسجيل 100 ضحكة خجولة للفيتناميين في نهاية عام 2015. وقد ترك “ريهان” بلدته فرنسا منذ عام 2001، بهدف استكشاف فيتنام، بوصفها من أسعد البلدان حول العالم، حسب استطلاع للرأي حول أسعد شعوب الأرض. وقد ركز “ريهان” في الصور على العيون وتعبيرات الوجه مع إخفاء الضحكة بوضع الأيدي على الفم، وأراد أن يعبر عن كيفية تأثير الضحكة واختلافها من وجه إلى وجه، برغم أن الفم مغطى والضحكة مخفية. وقال ريهان: “الشعب الفيتنامي من أكثر الشعوب تفاؤلاً وإيجابية، وهو يعطيني طاقة إيجابية جيدة”. وعن السبب وراء إخفاء الضحكات لدى الفيتناميين يوضح “ريهان” أنه نوع من الخجل لدى الفتيات الصغيرات، وبالنسبة للنساء الكبار، فهو نوع من إخفاء افتقارهن للأسنان.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.