«إنحسار القوة الأمريكية» جديد القومي للترجمة

opiopiio

عن المركز القومي للترجمة صدرت حديثًا النسخة العربية من كتاب “انحسار القوة الأمريكية” الولايات المتحدة في عالم من الفوضى،من تأليف ايمانويل فالرشتاين ، ترجمة إيزيس قاسم ومراجعة طلعت الشايب.يتساءل الكتاب السؤال الشهير: هل نفوذ الولايات المتحدة على طريق الانحسار ؟، ففي نفس الوقت الذي لا يصدق فيه معظم الناس مثل هذه المقولة ، فإن الوحيدين الذين يصدقونه هم صقور الولايات المتحدة الذين تعلو أصواتهم منادين بسياسات تعكس هذا الانحسار .وجدير بالذكر أن الولايات المتحدة قد بدأت تذوي كقوة عظمى منذ سبعينيات القرن العشرين ، ولكن مظاهر الضعف بدت واضحة للجميع بعد الحادي عشر من سبتمبر 2001، وكل ما ادى اليه رد الفعل الامريكي ازاء الهجمات الارهابية هو التعجيل بخطى هذا الانحسار.على مدار 303 صفحة في فصول الكتاب الـ 13 ، تأتي بعنوان انحسار نفوذ الولايات المتحدة: النسر الأمريكى يسقط من عليائه، الظلمة في عز الظهيرة، المسار الطويل المدى للنظام العالمي، طائر القطرس المعلق في أعناقنا، الإسلام والغرب والعالم، الآخرون: من نحن ومن الاّخرون؟، الديمقراطية: رطانة أم واقع ؟، الديمقراطية والنظام العالمي حتى الآن، المثقفون: حيادية القيم في موضع المساءلة، أمريكا والعالم: البرجان مجازًا، اليسار: النظرية والواقع مرة أخرى، اليسار: عصر التحولات، الحركات : ما معنى أن تكون حركة مناهضة للنظام اليوم ، ثم يأتي الفصل الثالث عشر والأخير بعنوان الانقسامات الجيوسياسية في القرن الحادي والعشرين : أي مستقبل للعالم .مؤلف الكتاب ، ايمانويل فالرشتاين، هو عام اجتماع امريكي، صاحب نظرية المنظومات العالمية، ومؤرخ وباحث متقاعد بجامعة “يال”،أسس مركز “فرنان برودال” لدراسة الاقتصاديات والانظمة التاريخية والحضارات بجامعة “بينجهامتون”بنيويورك، وهو أيضا باحث منتم الى (دار علوم الانسان) باريس، من مؤلفاته:(بعد الليبرالية)، (مقدمة لتحليل أنظمة العالم) و(من الاستعمار الى حق التدخل).مترجمة الكتاب، إيزيس قاسم، حاصلة على درجة الماجستير من المعهد العالي للترجمة بالجزائر، عملت بعدد من الهيآت المصرية والدولية.مراجع الكتاب ، طلعت الشايب ، كاتب ومترجم مصري، له عدد كبير من الترجمات نذكر منها ، (الحرب الباردة الثقافية )، (الاستشراق الامريكي)، (حدود حريه التعبير) و(صدام الحضارات).

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.