أدوية الكولسترول تحد من مضاعفات فشل عضلة القلب

عهحهحه

كشفت مؤخرًا صحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن دراسة بخصوص أدوية خفض الكولسترول التي تنتمي إلى مجموعة “ستاتين statins”، حيث تساهم هذه العلاجات في الحد من مضاعفات الفشل القلبي، وتقلل فرص احتجاز المرضي المصابين بفشل عضلة القلب بنسبة 10%، وهو ما يعد أمرًا مثيرًا للغاية. وأشرف على هذه الأبحاث مجموعة من الأطباء بجامعة جلاسكو الأسكتلندية، وقاموا بتقييم نتائج 17 دراسة تتعلق بعقاقير “ستاتين” الخافضة للكولسترول، وشملت أكثر من 100 ألف شخص. وأكد الباحثون أن فاعلية هذه الأدوية في خفض معدلات احتجاز المرضى بالمستشفيات بفشل عضلة القلب يعتبر أمرًا مهمًا وحيويًا من الناحية الإكلينيكية، على الرغم من أن النسبة لم تتجاوز 10%. وعلى الرغم من أن هذه الفئة الشهيرة من أدوية الكولسترول، والتي تضاربت نتائج الدراسات حول فوائدها وأضرارها، تساهم فى خفض فرص الإصابة بالأزمات القلبية، إلا أن ذلك لا يفسر في الوقت نفسه هذه الفوائد الرائعة والمتعلقة بخفض مضاعفات وأضرار فشل عضلة القلب.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.