تفسير آية ..سورة الحديد

ـ (هو الّذي ينزل..) المراد بالآيات البينات:آيات القرآن الكريم.
ـ (وما لكم أن..) توبيخ شديد لهم على عدم إنفاقهم في سبيل الله،من المال الذي لا يرثه بالحقيقة إلاّ هو تعالى ولا يبقى لهم ولا لغيرهم. (لا يستوي منكم من أنفق..) الاستواء بمعنى التساوي. (وكلاً وعد الله الحسنى) وعد الله المثوبة الحسنى كل من انفق وقاتل قبل الفتح،أو انفق وقاتل بعده،وإن كانت الطائفة الأولى أعظم درجة من الثانية.
ـ (من ذا الّذي يقرض..) حثّ بليغ على ما ندب إليه من الانفاق في سبيل الله.
ـ (يوم ترى المؤمنين..) لمن أقرض الله قرضاً حسناً،أجر كريم يوم ترى أنت يا رسول الله ـ أو كل من يصح منه الرؤية ـ المؤمنين بالله ورسوله والمؤمنات، يسعى نورهم أمامهم وفي أيمانهم،واليمين هو الجهة التي منها سعادتهم. (بشراكم اليوم جنّات..) حكاية ما يقال للمؤمنين والمؤمنات يوم القيامة،والقائل الملائكة بأمر من الله.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.