لجمت أصوات الفتنة..«برادات» الحشد توزع المعونات على أهالي تكريت

غعخعهخهع

تحترف قناة “الشرقية” وسياسيو الفتنة, صناعة الأكاذيب ولصق الاتهامات بالآخر, اذ ان صفعة تحرير تكريت كانت مؤلمة جداً وتركت أثرها على جبين هؤلاء, فسارعوا الى فبركة الصورة واخفاء الحقائق, التي تبيّن الخلق المحمدي الذي تتعاطى به فصائل المقاومة الاسلامية, وابناء الحشد الشعبي في تعاملها مع أهالي المناطق المحررة, اذ اجُتزئت هذه الصورة, التي تظهر فيها ابناء الحشد وهم يحملون المواد الغذائية, ليتم توزيعها على بعض العوائل في المناطق المحررة في صلاح الدين, وتم نشرها في مواقع التواصل على انها سرقة للمحال التجارية ومنازل المواطنين في تكريت, وتلقفتها الوسائل الاعلامية المهووسة بالقذف والتشهير, ومهاجمة الآخر, كقناة الشرقية لنفث سمومها, إلا ان الحقيقة لا يحجبها غربال.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.