تفخيخ 6 قصور رئاسية في الموصل تهيئة 600 مقاتل من أبناء بيجي.. ومقتل 22 داعشياً في حمرين

55_big_5417185f7f4c0

أعلن شيخ قبيلة بني قيس غالب النفوس، امس الاربعاء، عن تهيئة 600 مقاتل من أبناء عشيرته ووضعهم تحت إمرة القوات الأمنية والحشد الشعبي لمساندتهم بتحرير قضاء بيجي من سيطرة عصابات “داعش” الاجرامي. وقال النفوس في تصريح إنه “مع بدء التحضيرات والاستعدادات العسكرية للقوات الأمنية والحشد الشعبي لبدء عملية عسكرية لتحرير قضاء بيجي، من سيطرة داعش قمنا بتهيئة ووضع 600 مقاتل من أبناء عشيرتنا تحت أمرة القوات الأمنية والحشد الشعبي لمساندتهم في تحرير القضاء وللإسهام في مسك الأرض”. وتستعد القوات الامنية في الوقت الحالي لتحرير المدن التي احتلها الدواعش في حزيران الماضي بعد ان تمكنت من تحرير مدينة تكريت في الـ 31 من آذار الماضي، كما تجرى الاستعدادات لتحرير مناطق في الانبار وغرب كركوك. الى ذلك أعلن قائد شرطة محافظة ديالى الفريق الركن جميل الشمري، امس الأربعاء، مقتل 22 عنصراً من داعش وتدمير مركبتين للتنظيم في معارك تلال حمرين شرق صلاح الدين. وقال الشمري في تصريح إن “مفارز من قوة المهمات الخاصة في شرطة ديالى مدعومة بالحشد الشعبي نفذت في ساعة متأخرة من، مساء الأمس (الثلاثاء)، عملية أمنية في منطقة تلال حمرين شرق صلاح الدين، أسفرت عن مقتل 22 عنصراً من داعش وتدمير مركبتين للتنظيم الإرهابي تحملان أسلحة وعتادا”. وأضاف الشمري أن “مفارز المهمات الخاصة تطارد حاليا فلول داعش التي هربت بين الأودية والتلال بعد خسارتها المعركة”، مؤكدا أن “الأوضاع مستقرة وبدأت الأجهزة الأمنية بتحصين مواقعها”. من جانب آخر كشف النائب عن محافظة نينوى سالم محمد، امس الاربعاء، ان العصابات الإرهابية في تنظيم داعش قامت بتفخيخ ستة قصور رئاسية تابعة للنظام السابق في الموصل، مبينا ان داعش اتخذوا وسيلة الدفاع تحسبا لدخول القوات الأمنية وابناء الحشد لتحرير الموصل. وقال محمد في تصريح إن “تلك القصور تقع في الشمال الغربي من محافظة الموصل وأن إرهابيي داعش فخخوا ستة قصور رئاسية منها”، مبينا ان “داعش يخطط لأي انسحاب في حال دخلت القوات الأمنية لتحرير مناطق نينوى”. واضاف أن “البنى التحتية للمحافظة شبه منهارة جراء عمليات التفجير والتفخيخ التي تقوم بها عصابات داعش”. وكشفت النائبة عن محافظة نينوى ساجدة محمد الافندي، في وقت سابق، ان “الاسر الموصلية تستخدم برنامج الفايبر لإيصال معلومات للقوات الأمنية عن تحركات تنظيم داعش الارهابي في المدينة”. الى ذلك اعلنت وزارة الدفاع، امس الاربعاء، ان مديرية الاستخبارات القت القبض على خلية اجرامية متورطة بقتل 70 شخصا خارج بغداد. وذكر بيان لوزارة الدفاع ان “قوة تابعة لمديرية الاستخبارات والأمن تمكنت من إلقاء القبض على مجموعة إرهابية مكونة من 24 شخصاً قامت بأعمال قتل وخطف وسلب وزرع عبوات ناسفة في مناطق متفرقة”. واوضح إن “خلية ارهابية من بين المجموعة مسؤولة عن قتل 70 شخصاً وزرع 50 عبوة ناسفةً خارج مدينة بغداد والتحقيقات ما زالت جارية معهم”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.