أهـــم أسبـــاب القـىء لـــدى الأطفــال

عمهحه

بقدر ما تؤلم رؤية الطفل يتقيأ تسبب حالة القيء مخاوف شديدة له. القيء حالة دفاعية من الجسم للتخلص من أشياء تزعج المعدة. في أغلب الأحوال يصاحب القيء إسهال، لكن عندما يحدث دون وجود أعراض مصاحبة له يثير مزيداً من القلق وقد يتطلب تدخلاً علاجياً بالعرض على الطبيب. للتعرّف على الإجراءات التي يمكنك اتخاذها عندما يتقيأ طفلك إليك أهم أسباب القيء لدى الأطفال:عند إصابة الطفل بالقيء اهتم بتغذيته بالسوائل لتفادي خطر الجفاف تجنّب المواد الصلبة، ولا تقدم لطفلك وجبة كاملة بعد أن يتقيأ، وابتعد عن منتجات الألبان العدوى. يحدث القيء لدى الأطفال غالباً بسبب عدوى فيروسية، وقد تسمّى الحالة أحياناً انفلونزا المعدة، أو التهاب المعدة والأمعاء. عادة ما يصاحب الحالة إسهال، وعلى الرغم من عدم وجود علاج للمشكلة إلا أن الجانب الجيد في الأمر أن الحالة تستقر من تلقاء نفسها خلال بضعة أيام. عليك الاهتمام بتغذية الطفل بالسوائل لتجنّب خطر الجفاف.

الحساسية. من الأسباب الشائعة للقيء وجود حساسية لدى الطفل تجاه أطعمة معينة. إذا كان طفلك في مرحلة الفطام ويجرب أطعمة جديدة من المحتمل أن يتناول طعاماً يسبب له حساسية، مثل البيض، أو فول الصويا، أو منتجات الألبان، أو المحار، أو الفول السوداني. إذا كان سبب القيء هو الحساسية ستستقر الحالة من تلقاء نفسها، ويستحسن الابتعاد عن هذا الطعام.

التسمم الغذائي. في هذه الحالة يصاحب القيء نوبات من تشنج المعدة والإسهال. قد يكون سبب الحالة بكتيريا، أو عدم طهي اللحم جيداً، أو بعض منتجات الألبان والقشدة الدسمة، أو تناول أطعمة ظلت مكشوفة فترة طويلة.

الإفراط في الأكل. في بعض الأحيان يميل الأطفال إلى تناول وجبة دسمة، وقد تكون من الوجبات السريعة التي تسبب اضطراباً لنظام الهضم لدى الصغير، فيتقيأ الطعام.

القلق والتوتر. يمكن أن يؤدي الإجهاد العاطفي إلى خلل في نظام الهضم ينتج عنه غثيان أو قيء أو إسهال. تحدث هذه الحالة للمراهقين غالباً وليس للأطفال.

اضطراب الدماغ. إذا حدثت صدمة للدماغ، أو نتيجة لوجود ورم قرب الحبل الشوكي يحدث القيء.

الانسداد المعوي. تحدث هذه الحالة للأطفال الرضع، وهي من الحالات النادرة ولا يصاحبها إسهال أو حمّى.

الإجراءات المنزلية للتعامل مع القيء:

* لا تقدم للطفل وجبة بعد القيء إلا بعد مرور 30-60 دقيقة لتحصل المعدة على وقت كافٍ للتعافي.

* ابدأ بكميات صغيرة من السوائل بعد استراحة المعدة، والأفضل إعطاء الطفل الماء أو العصائر الطبيعية وليست الجاهزة. لا تجبر طفلك على تناول السوائل، يكفي تناول ملعقتين أو 3، والانتظار 5 دقائق ثم استئناف تناول السوائل.

* تجنّب المواد الصلبة، ولا تقدم لطفلك وجبة كاملة بعد أن يتقيأ، وابتعد عن منتجات الألبان.

* تجنّب مسببات القيء مثل الروائح القوية كالبصل أو العطور فقد تفاقم الأعراض.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.