ضياء الخزاعي لوحتي «مشروع لايتوقف إلا بتوقف قلبي» إقامة معارض للصور والخط ولرسوم الكاريكاتور في النجف وميسان

uiopipio

اقامة الفنان ضياء الخزاعي معرضه الشخصي الرابع تحت شعار اللوحة لدي هي مشروع دائم (لا يتوقف الا بتوقف قلبي) وعلى قاعة مؤسسة برج بابل للتطوير الاعلامي في شارع ابو نؤاس أمس السبت. ويعد هذا المعرض من النشاطات الفنية التشكيلية المهمة في المشهد التشكيلي العراقي، لما لهذا الفنان من بصمة وحضور فني في الحركة التشكيلية العراقية منذ السبعينات من القرن الماضي وحتى الان.بدايته في مدينة الديوانية.. وكانت بدايات بسيطة ومبكرة وتلقى الدعم والتشجيع من أهله وأصدقائه ، دخل كلية الفنون الجميلة 1973 ، عمل رساما في جريدة الجمهورية وتدربت على رسم الموتيف الصحفي، بذهن متقد ونظرة ثاقبة استطاع هذا المبدع ان ينجز العشرات من الاغلفة لكتب الادباء منهم سعدي يوسف وعريان السيد خلف وغيرهم الكثير ثم عمل في مجلة اسفار والعديد من الدوريات التي كانت تصدر حينذاك.تحدث في احدى الجلسات الثقافية التي اقيمت له فقال:” شغلي هو العمل على توكيد اللون وإبرازه وتعلمنا من الفنان الراحل فائق حسن الكثير لرسم المفردات (الدراجة الهوائية ، القطة الملونة وغيرها من الأشياء التي يهواها الأطفال وانا دائب البحث عن الرفقة والصديق لانني أتآلف مع الحياة لهذا دائما اتمازج مع اشيائي” . واستطرد في تلك الجلسة الحديث عن طموحاته فقال” كلنا يحلم بان تكون اللوحة العراقية لوحة عالمية ولها حضورها في كل معرض ، وللحمد لله حقق البعض من الفنانين هذا الحضور في المشهد التشكيلي العالمي “.الى ذلك،اقامة الفنان التشكيلي صباح شغيت معرضا تحت عنوان (الارهاب والفساد وجهان لعملة واحدة) الجوال السادس لرسوم الكاريكاتور في العمارة.واوضح الفنان ان “المعرض يسلط الضوء على الفساد الاداري والمالي في دوائر الدولة، بهدف محاربته والقضاء عليه، مشددا على اهمية ان لايقف الفنان مكتوف الايدي امام الظواهر السلبية التي تنخر البلاد.ونال المعرض الذي تنقل بين مدن المحافظة استحسان الجمهور”.واشار الفنان ممدوح كاظم الى ان “ما ميز المعرض هو الجرأة والاسلوب الساخر البسيط في تناول قضايا الفساد في مؤسسات الدولة، وهو ما يجعله قريبا من المتلقي”.وتباينت وجهات نظر المواطنين حول مدى مساهمة الاعمال الفنية في الحد من ظاهرة الفساد، إذ قلل البعض من تاثيرها في ظل استشراء الظاهرة، بينما دعا اخرون الى اهمية وضع برنامج واضح لخلق الوعي بخطورة ظاهرة الفساد وبضرورة محاربته،بدءً من المدارس الابتدائية، وبمساهمة جميع المؤسسات والناشطين.هذا وعرضت لوحات المعرض التي تجاوزت العشرين لوحة في عدة اقضية في المحافظة وفي شوارع ومؤسسات حكومية من بينها مديرية تربية المحافظة وجامعة ميسان.وبدوره، أقام البيت الثقافي في النجف معرضاً للصور الفوتوغرافية والخط العربي للمصور جابر الحلو والخطاط حيدر الحلو في الجامعة الاسلامية بالنجف.وضم المعرض اكثر من ثلاثين صورة فوتوغرافية للمصور جابر الحلو تناولت موضوع التراث الاسلامي كالمعالم الدينية في الماضي والحاضر, وخمس عشرة لوحة في الخط العربي والزخرفة للخطاط حيدر الحلو تناولت ابرز اقوال النبي (ص) وال البيت (ع) التي أبرزت الجانب الانساني والاجتماعي.وقال محمد هليل حافظ الكعبي ممثل وكيل وزارة التعليم العالي خلال افتتاحة للمعرض “نحن مسرورون بافتتاح هكذا معارض لانها تعبر عن عمل قيم ولمسات فيه حقيقة”.وعبر عمار السلامي عميد الكلية الاسلامية الجامعة في النجف عن الشكر للبيت الثقافي النجفي على اقامة مثل هكذا معارض بالتعاون معنا والهدف منها رفد الطلبة بثقافات اكثر تطوراًوالارتقاء بواقع الطلبة.من جانبه، أكد صفاء مهدي السلطاني مدير الثقافي النجفي ” إذ أقمنا هذا المعرض بالتعاون مع الجامعة الاسلامية وهو ليس الاول من نوعه إذ سبقه العديد من الانشطة المشتركة في شتى صنوف الثقافة والفن والعلم والمعرفة كمعارض الكتب والصور والخط والزخرفة والندوات والمؤتمرات العلمية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.