آثار النجف تتسلم 43 قطعة أثرية تعود إلى مملكة المناذرة

اتخمخعهحخع

أعلنت مديرية الاثار في محافظة النجف، تسلمها 43 قطعة اثرية من أحد المواطنين، فيما لفت إلى أن القطع تعود الى مدة حكم مملكة المناذرة.وقال مدير المديرية محمد بدن في تصرحيات صحافية أطلعت عليها “أوان”، إن “مواطنا من اهالي ناحية المشخاب في محافظة النجف سلم الدائرة43 قطعة اثرية”، مبيناً أن “القطع تعود الى مدة حكم مملكة المناذرة التي حكمت لما يقارب الـ400 عام حتى دخول الاسلام الى العراق”.وأضاف بدن، أن “القطع الاثرية تحتوي على تماثيل وجرار وقوارير اغلبها سليمة”، مشيراً إلى ان “المواطن وجدها في ارضه وقام بتسليمها استنادا الى فتوى كان اطلقها السيد السيستاني حرم فيها بيع وتداول الاثار المكتشفة على عدّ انها تعود الى الدولة وهي الجهة الوحيدة التي تملك حق التصرف”.من جانبه قال عضو لجنة السياحة والاثار البرلمانية حسين الشريفي في كلمة له خلال حضوره عملية التسليم، إن “اللجنة تسلمت قانون حماية الاثار الجديد من الحكومة وسيرى النورقريبا بعد تعديلات ادخلتها اللجنة النيابية عليه”.
وأضاف الشريفي، أن “القانون سيوفر غطاء قانونيا لعمل المختصين الاثاريين”، مطالبا اسرائيل وامريكا بـ”تسليم اثار العراق التي نهبت او هربت الى خارج البلاد خلال سنوات الاحتلال الامريكي للعراق”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.