الاحرار: المعارضون لمشاركة الحشد في المعارك مدعومون من الخارج

الاحرار

اكدت كتلة الاحرار النيابية، بان” من يعارض تدخل الحشد الشعبي في المعارك هو مدعوم من الخارج, كون ان ابعاد الحشد يصعب من عملية القضاء على “داعش “.

وبين النائب عن الكتلة عبد العزيز الظالمي, في بيان له تلقت “المراقب العراقي” نسخه منه” ان ” الرافضين لدخول الحشد الشعبي الى المناطق المحتلة لايمثلون الاعم الاغلب من ابنائها في ظل وجود الكثير من الجهات العشائرية والسياسية تطالب بدخول الحشد الشعبي “مبيناً ان” على الرافضين لهذا الامر العودة الى رشدهم”.

ووصف الظالمي هذه الاصوات “بالنتنة التي لاتحترم راي المرجعية في محاربة داعش اينما وجد “.

مبيناً ان ” ابطال القوات الامنية والحشد الشعبي وابناء العشائر الاصيلة لازالوا مصرين على قتال داعش الارهابي رغم قلة السلاح والاعتدة مقدمين التضحيات الكبيرة في سبيل تحرير المناطق المغتصبة”.

s.s  “

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.