رجل وابنته يدخلان موسوعة غينيس بأعرض لسانين

 

دخل أمريكي وابنته المراهقة من مدينة نيويورك موسوعة غينيس للأرقام القياسية حيث حصلا على لقب صاحبي أعرض لسانين في العالم بالنسبة للذكور والإناث. وشرح موقع مترو البريطاني قصة فوزهما بهذا اللقب، في البداية لم ينتبه الأب بايرون شلينكر (47 عاماً) أنه صاحب أطول لسان في العالم إلا عندما تصفحت ابنته اميلي بالصدفة كتاب موسوعة غينيس، ولاحظت أن لسان والدها أكبر من الحاصل على اللقب بالكتاب. وفسر الموقع أن طول الفائز باللقب يبلغ لسانه 7.3 سنتيمتراً بينما يبلغ عرض لسان والدها 8.6 سمنتيمتر أي أعرض من حجم بطاقة ائتمانية، وحين طلب منها والدها أن تقيس لسانها فوجدت أيضاً أن لسانها أيضاً أعرض من لسان صاحبة الرقم السابق.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.