محلل سياسي: عشائر ومنابر متواطئة بما يجري في الانبار

نجم القصاب 2

كشف المحلل السياسي نجم القصاب, بوجود برنامجا ممنهجا من بعض العشائر والمنابر, يتعاملون به لاجل تمزيق الدولة, لافتاً الى ان سرعة دخول تلك العصابات الى بعض المناطق في محافظة الانبار, يكشف حقيقة تواطؤ بعض العشائر من داخلها.

مبيناً في حديث “للمراقب العراقي” بان الكل على علم بان تنظيم القاعدة وداعش منذ بداية دخولهما, للعراق كانت الفلوجة والرمادي هي معاقل لهم.

موضحاً بان تلك المناطق تعرضت الى أزمات أمنية واقتصادية بسبب تواجد تلك المجاميع الارهابية فيها.

 واشار القصاب الى ان الولايات المتحدة تحاول جعل “داعش” كورقة ضاغطة على الحكومة العراقية وحكومات المنطقة, فهي تسعى لادامة تواجد هذا التنظيم في العراق.

 منبهاً الى ان أسبابا كثيرة تسعى الى تحقيقها اهمها اقتصادية, لاستنزاف الموارد المالية, مضيفا, بان الانجازات التي حققت على يد المقاومة الاسلامية يراد منها ان تنسف عبر اسقاط محافظة الانبار بيد العصابات الاجرامية. “s.s “

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.