التحقيق في سقوط الموصل ..الاسبوع المقبل إعلان التقرير الاولي.. واستضافة المالكي لن تؤثر على التحقيقات

 

تعتزم لجنة تقصي الحقائق بشأن سقوط مدينة الموصل تقديم تقرير أولي عن أسباب سقوط المدينة والجهات المقصرة في ذلك. وقال مصدر في اللجنة في تصريح ان “اللجنة ستقدم تقريرا اوليا عن اسباب سقوط المدينة والجهات المقصرة في ذلك”، مبينا ان “عملية سقوط الموصل لا تخلو من اسباب سياسية وعسكرية واجتماعية”. وأضاف أن “الاسبوع المقبل سيشهد تقديم التقرير الاولي عن سقوط مدينة الموصل وأسباب السقوط والجهات المقصرة في ذلك”، مؤكدا أن “غالبية اعضاء اللجنة اصبحت لديهم رؤية واضحة عن سقوط الموصل وأسبابها”. كما وصف عضو في لجنة سقوط الموصل البرلمانية، امس الاثنين، استضافة نائب رئيس الجمهورية الحالي نوري المالكي في لجنة التحقيق انها لن يكون لها اي تأثير على مجريات التحقيق، لافتا الى ان اللجنة ستعقد الاسبوع المقبل اجتماعا للاتفاق على صيغة التقرير النهائي. واستضافت اللجنة التحقيقية امس الاول النائب الحالي ووزير الدفاع السابق وكالة سعدون الدليمي، واكدت إن الاخير لم يضف معلومات جديدة بشأن سقوط الموصل وعزاها الى خلافات سياسية بين المركز وادارة المحافظة الى جانب واسباب اجتماعية وعسكرية. وقال عضو اللجنة عباس الخزاعي في تصريح “نحن نعتقد ان الشخصيات التي تمت استضافتها خلال المدة السابقة كافية وقد وصلت التحقيقات الى نهاياتها، واستضافة نوري المالكي لن تكون مؤثرة على نتائج التحقيقات”. واضاف الخزاعي انه “سيكون لدينا اجتماع للجنة الاسبوع المقبل وان طرح الموضوع للنقاش سيصار الى اجراء تصويت عليه داخل اللجنة”، مؤكدا ان “اللجنة ستعد التقرير النهائي لها الاسبوع المقبل”. وشكل مجلس النواب في تشرين الثاني الماضي لجنة برلمانية للتحقيق في أسباب وتداعيات سقوط مدينة الموصل في ايدي “داعش” الاجرامي في حزيران الماضي. وبدأت اللجنة عملها باستضافة عدد من قادة الاجهزة الامنية من بينهم قائد القوات البرية السابق، وقائد عمليات نينوى السابق إضافة الى آمري الالوية والوحدات العسكرية وعدد من أعضاء مجلس محافظة نينوى. وكانت لجنة التحقيق بسقوط الموصل،كشفت، امس الاول الاحد، انها ستستضيف رئيس مجلس القضاء الاعلى مدحت المحمود خلال اليومين المقبلين لمساعدتها في كتابة تقريرها، فيما دعت اعضاءها الى الحضور في جلسة التحقيق المقبلة للتوقيع على التقرير. وقال رئيس اللجنة حاكم الزاملي في كلمة له خلال استضافة وزير الدفاع السابق سعدون الدليمي إن “هناك بعض الشخصيات قد نستضيفها أو نذهب اليهم خلال اليومين المقبلين كرئيس مجلس القضاء الأعلى مدحت المحمود للاستفادة منهم لكتابة التقرير والتعرف على النقاط الملزمة للقضاء بعد ختام عمل اللجنة”. ودعا الزاملي، النواب الأعضاء في لجنة التحقيق بسقوط الموصل الى “الحضور في جلسة التحقيق المقبلة للتوقيع على التقرير”، مشيراً إلى أن “مسار التحقيق أصبح شبه مكتمل”، مؤكداً في الوقت نفسه، أن “الاجتماع المقبل يحدد مسار عمل اللجنة فيما يخص التقرير”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.