الجيش السوري يوقع خسائر كبيرة بالتنظيمات التكفيرية بإدلب وحلب والقنيطرة

الجيش السوري

دمرت وحدات من الجيش السوري , أوكارا وآليات لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” وغيره من التنظيمات التكفيرية المرتبطة بنظام أردوغان الإخواني ونظام آل سعود الوهابي في ريف إدلب.

وأكد مصدر عسكري “إيقاع أفراد من التنظيمات الإرهابية التكفيرية بين قتيل ومصاب خلال عملية نوعية نفذتها وحدة من الجيش ضد تجمعاتهم في بلدة الهبيط” جنوب غرب إدلب بنحو 77 كم على الحدود الإدارية بين محافظتي حماة وإدلب.

وأشار المصدر إلى أن وحدات من الجيش وجهت ضربات نارية مكثفة على أوكار ونقاط تمركز التنظيمات الإرهابية “وقضت على أعداد كبيرة من أفرادها ودمرت أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم في قرى تل الرمان وبكفلون ومارتين” جنوب غرب مدينة إدلب.

وفي كفرلاتا بمنطقة جبل الأربعين المحاصرة من قبل التنظيمات التكفيرية التي تتلقى أموالا سعودية وتعتدي على الأهالي وتخرب أرزاقهم “دمرت وحدة من الجيش في عملية نوعية أوكارا وآليات بمن فيها من إرهابيين وأسلحة وذخيرة” وفقا للمصدر العسكري.

إلى ذلك أقرت التنظيمات الإرهابية التكفيرية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بسقوط العديد من القتلى والمصابين بين صفوفها من بينهم الإرهابي السعودي إبراهيم اليحيى أحد “قادة حركة أحرار الشام الإسلامية” الممولة من نظام آل سعود الوهابي.

وأوقعت وحدات من الجيش والقوات المسلحة قتلى ومصابين بصفوف التنظيمات الإرهابية التكفيرية في تل الضمان والمنصورة وخان العسل بريف حلب.

في ريف اللاذقية الشمالي دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة أوكاراً وتحصينات لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” في قرى الزيتونة ورويسة الرشوان ورويسة البلاطة وعرافيت.

إلى ذلك قال مصدر عسكري إن وحدات أخرى من الجيش دمرت آليات بمن فيها من إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” في قريتي أم باطنة والصمدانية الغربية بريف القنيطرة.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.