ترحيب بإستضافة إيران لمباريات منتخبنا الوطني ..لجنة فنية لفحص الملاعب الإيرانية وعبطان يثمن موقف الإتحاد الإيراني

هحهخحهخ

أعلن الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم تشكيل لجنة فنية خاصة لتقييم جاهزية ملاعب العاصمة الايرانية طهران التي من المؤمل أن تضيّف مباريات المنتخب الوطني ضمن التصفيات المزدوجة لكأس العالم 2018 وكأس اسيا لعام 2019، فيما ألمح إلى إمكانية الاتفاق مع أحدى الشركات السياحية لنقل المشجعين من بغداد إلى طهران .وقال كامل زغير عضو اتحاد اللعبة والمشرف على المنتخب الأول إن” الاتحاد الايراني وافق على الطلب العراقي لاستضافة مباريات المنتخب الوطني التي تقام لحساب تصفيات العالم المقبلة “، مبيّنا أن ” نية اتحاده تتجه نحو اختيار ايران لقربها من العراق، فضلاً عن سهولة دخول المشجعين والتكلفة القليلة عند السفر والتنقل المريح سواء كان عن طريق البر أم الجو علاوة على العلاقات الجيدة التي تربط الاتحاد العراقي بنظيره الايراني”.من جهته أبدى وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان شكره وتقديره إلى الاتحاد الإيراني لكرة القدم بعدما أبدى استعداده في استضافة مباريات المنتخب العراقي في طهران.وقال عبطان في بيان صحفي إن “الجانب الإيراني أبدى استعداده التام وتوفير كل الأجواء اللازمة لإنجاح الاستضافة واستقبال الجمهور العراقي،” مبينا أن “الوزارة تواصل العمل مع الأولمبية واتحاد الكرة من اجل رفع الحظر عن ملاعبنا في بغداد والبصرة” .وبحسب البيان ودعا وزير الشباب الجالية العراقية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية والجمهور الرياضي إلى الحضور الفاعل وتشجيع اسود الرافدين، مشيرا إلى إن” وزارة الشباب والرياضة ستبذل كل جهودها وإمكانياتها من أجل ضمان دخول الجماهير الرياضية وانسيابية الحصول على الفيزا”.من جهته رحب مدير الجهاز الفني للمنتخب الوطني اكرم احمد سلمان باستضافة الملاعب الايرانية لمباريات منتخبنا الوطني في تصفيات كأس العالم 2018 وتصفيات اسيا الموحدة.وقال سلمان في تصريح صحفي ان سهولة سفر الجماهير العراقية الى ايران اضافة الى التسهيلات الاخرى التي قدمها الجانب الايراني رجحت كفة ايران فنيا واداريا وستكون بوابة انطلاقنا نحو النهائيات موضحا ان القرار اتخذ بشكل مشترك منه ومن اتحاد الكرة. اضاف اكرم انه سيقدم خلال اليومين المقبلين برنامجه التدريبي الذي يتضمن اعداد منتخبنا الوطني والمباريات التجريبية للمدة المقبلة الى اتحاد الكرة نافيا تأكيد أي مباراة ودية حتى الان غير مباراة المنتخب الياباني التي قال انه كان يتمنى تقديم موعدها الى التاسع من حزيران المقبل غير ان الجانب الياباني اعتذر عن ذلك موضحا ان البرنامج سيبنى على هذا الاساس. تابع ان ما موجود من مباريات في البرنامج التدريبي الحالي هي مقترحات يمكن ان تكون أو تستبدل خصوصا بوجود عروض اخرى ربما تكون افضل من بينها عرض امريكي وعروض اخرى.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.