أهم قصور البصرة التاريخية

الهعغهغع

كانت البصرة تضم عدة قصور جميله, في ما يلي بعض التفاصيل:
1- قصر سيد طالب النقيب.
وهو قصر كبير اصبح الأن اطلال ويقع في منطقه السبيليات قرب أبو الخصيب ومع الأسف لم تعمل له ايه صيانه ويسكنه الأن المهجرون من اهالي الفاو وغيرهم.
والقصر يقع على ضفاف شط العرب وكان صاحبه من رجال السياسة المتنفذين وكانت لديه مليشيات أيام الحكم العثماني ثم عين وزير داخليه في بداية الحكم الملكي ونفاه الإنكليز بعد ذلك الى الهند حيث توفى هناك. وعلى ما أتذكر ان السفينة البحرية التي نقلت جثمانهُ مرت امام بيتنا ليلاًً وكانت مضائه بمصابيح كثيرة وقيل أن عبدالرزاق المير (سمي فيما بعد الأمير) كان يرافق السيد طالب النقيب في الهند وعاد مع نعشهِ.
2- قصر أغا جعفر.
ويقع في قريه السراجي التابعة لقضاء ابو الخصيب في جنوب قريه البراضعية. يسمى ايضا قصر ابو السباع حيث يوجد تمثالين لأسدين أمام القصر يقودان الى درج ينحدر الى النهر.
أغا جعفر كان معتمد الشيخ خزعل أمير المحمرة في البصرة.
والقصر يقع على ضفاف شط العرب وبجانبه نهر السراجي. والقصر كبير الحجم ذو هندسه معماريه جميله وشرفات تطل على شط العرب. استملكته الدولة في السبعينيات من القرن الماضي وصار جزء من منتزه السراجي ثم اصبح بعد ذلك جزء من القصور الرئاسية في التسعينيات وجدد حسب أوامر الرئيس السابق واحيطت به البحيرات واصبح بعد ذلك جزء من القصور الرئاسية ان ذاك والتي اصبحت في عام 2003 مركز قياده القوات البريطانية.
3- قصر الحاج عبد الوهاب الخضيري (والدي).
بني سنه 1932 وازيل من قبل الدولة سنه 1952 لعمل كورنيش البراضعية.
والقصر من اجمل قصور البصرة واسع ذو طابقين تحيط الطابق الثاني شرفه على جهاته الثلاثة. ويقع القصر في قريه البراضعية وعلى ضفاف شط العرب. وتحيطه عده حدائق وبستان مساحتها مايقارب الخمس دونمات.
4- قصر سيد هاشم النقيب.
ويقع على ضفاف شط العرب (محاذياً لما عرف فيما بعد الكورنيش ومجاوراً لفندق شيراتون الان) جنوب نهر العشار وهو قصر كبير وجميل واصبح بعد ذلك متحف.
5- قصر محمد خلف العبد الواحد.
ويقع على ضفة نهر العشار قرب المتصرفية. وهو قصر جميل ذو هندسة خاصه به تعلوه القباب البيضاء وقد ازيل في الستينيات من القرن الماضي لعمل كورنيش نهر العشار.
وهناك قصور اخرى امثال قصر سيد حامد النقيب في محله البصرة وقصر عبد الجبار الخضيري على ضفة نهر العشار وقصر عبد الرزاق المير في محله الخربطلية جنوب المعقل وقصر القنصلية البريطانية على ضفاف شط العرب (قرب جسر التنومة العائم) والذي اصبح بعد ذلك مقر جامعه البصرة ويجاورهُ قصور عبد اللطيف المنديل وعبد المحسن الشعيبي.
كذلك اود ذكر بيوت الشناشيل في محله البصرة القديمة في محله الموفقية وما تسمى ايضا محله الباشا حيث قصر الوالي التركي أبان الحكم العثماني وعلى ضفاف نهر العشار وغيرها من بيوت عوائل البصرة الواسعة في محله البصرة. كذلك قصر هاشم الخضيري و صالح العبد الواحد في البراضعية وهما قرب قصر الوالد.
وعلى الضفة الشرقية من شط العرب في منطقه كوت الجوع القريبة من نهر الصالحية يوجد قصر عبد الكاظم الشمخاني وهو قصر جميل فيه شرفة واسعة ومحاط ببستان نخيل.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.