نفاد صلاحية الاستعمال !

الكثير من سياسيي الشيعة يتميزون بالمُجاملات الاجتماعية والمُرونة لمستوى البلادة والغباء وعدم الاحساس, لدرجة جعلت من الاخرين الدواعش و الاكراد يستخفُّون و يستهزئون بهم ! بينما, على النقيض منهم , فانَّ سياسيي وشيوخ الدواعش يتميزون بالصَرامة والكراهية والحقد ولا يرضون بأي شيء يحصلون عليه, بل ينكرونه ويطالبون بالمزيد !وكذلك فأنَّ سياسيي الاكراد لا يأبهون بسياسيي الشيعة بل جَعلوا كثيراً منهم عُملاءً و خَدماً لهم !والنتيجة اننا امام حالة خطيرة! وهي اننا بحاجة الى سياسيين , قادة , غير هؤلاء , يسعَون للتصدي لتحقيق مصالحنا و لحماية ارواحنا و ممتلكاتنا ! فان هؤلاء قد أُستُهلِكوا ونَفدَت صَلاحية استعمالهم , الأمر الــــــــــذي يجعل من الاعتماد عليهم يستدعي خطــــــــورةً لا تُحمَد عُقباها..!!.
متابعة الفيس بوك

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.